حكام المكسيك يطالبون بإجراءات رادعة ضد اللاعبين لاستعادة الهيبة

حكام المكسيك يطالبون بإجراءات رادعة ضد اللاعبين لاستعادة الهيبة
المصدر: مكسيكو سيتي - إرم نيوز

أعلن الاتحاد المكسيكي لكرة القدم ورابطة الدوري المكسيكي للعبة تأجيل مباريات المرحلة العاشرة من الدوري، إلى أجل غير مسمّى لحين حل أزمة الحكام الحالية.

وكان حكام الدوري المكسيكي أعلنوا دخولهم إضرابًا عن إدارة المباريات احتجاجًا على عقوبات تأديبية “غير رادعة” من الاتحاد المكسيكي للعبة ضد لاعبين إزاء تعديهما على الحكام.

وكان مقررًا انطلاق فعاليات المرحلة العاشرة من المسابقة، مساء أمس الجمعة، بلقاء فيراكروز مع بويبلا، ولكن المباراة تأجلت بعد القرار المفاجئ من الحكام بالدخول في إضراب مطالبين الاتحاد بفرض عقوبات رادعة على اللاعبين لاستعادة هيبة واحترام الحكام.

وكان الاتحاد المكسيكي عاقب اللاعبين الأرجنتيني إنريكي تريفيرو بالإيقاف سبع مباريات مع مباراة ثامنة للتعدي اللفظي والباراغوياني بابلو أجيلار بالإيقاف عشر مباريات لتعديهما على الحكام خلال المباريات وهي العقوبات التي اعتبرها الحكام غير كافية.

وذكر الحكام أن اللجنة التأديبية عاقبت اللاعبين بتهمة “محاولة الاشتباك مع الحكام” فيما أن “الاشتباكات وقعت بالفعل”.

وأصدر الاتحاد المكسيكي ورابطة الدوري المكسيكي بيانًا مشتركًا أكدا فيه تأجيل مباريات المرحلة العاشرة من المسابقة لأجل غير مسمى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث