50 مليون دولار تمنع “الفتاة اللعوب” من إنقاذ ميلان

50 مليون دولار تمنع “الفتاة اللعوب” من إنقاذ ميلان
المصدر: إرم – (خاص) من إبراهيم السيد

صراع كبير يشهده نادي ميلان الايطالي بين باربرا برلسكوني ابنة مالك النادي، وجالياني نائب الرئيس والعقل المدبر للروسينيري.

باربارا تريد أن تكون هي العقل المُدبر بدلاً من جالياني، ترغب في جلب باولو مالديني نجم الفريق السابق ليحل محل جالياني في منصب المدير التنفيذي للفريق الأول.

الفتاة الجميلة ذات العلاقات المتعددة مع الرجال لا تعجبها طريقة جالياني في جلب اللاعبين، ترى أن طريقته تتسبب في تراجع الفريق بالتعاقد مع لاعبين ليسوا جيدين، سواء اللاعبين المنتهية عقودهم أو على سبيل الإعارة، تريد جلب لاعبين مميزين ليعود الميلان لسابق عهده.

وبالفعل منذ شهر كانت بربارا على وشك التحكم في كل شئون الفريق بدلاً من جالياني، الذي قال إنه سيرحل بعد مباراة ميلان أمام أياكس في دوري أبطال أوروبا، لكن برلسكوني اجتمع بجالياني لانقاذ الموقف، كان يعرف أنه سيدفع لجالياني 50 مليون يورو كمكافأة نهاية الخدمة وهو مبلغ كبير للغاية أراد رئيس الوزراء الايطالي السابق تفاديه بأي ثمن.

برلسكوني استطاع احتواء الأزمة والإبقاء على جالياني، خوفاً من المبلغ المالي الكبير حتى وإن أغضب ابنته بعض الوقت.

غير أن الإدارة الميلانية أجرت تعديل في هيكل الإدارة، باربارا صارت نائبة رئيس ومديرة تنفيذية للقطاع التسويقي والتجاري، فيما أصبح جالياني نائب رئيس ومدير تنفيذي للقطاع الرياضي.

ورغم ذلك لم تتوقف طموحات بربارا فمازالت متمسكة بمشروعها في الميلان، الجميع في إيطاليا يعلم جيداً أن بربارا تمتلك الكثير من الأموال في حسابها البنكي، ويمكنها الصرف على الميلان وجلب لاعبين مميزين، وتريد ان تعتمد في هذا الأمر وعلى مالديني بالإضافة إلي أوليفر بيرهوف وألبرتيني.

إصرار بربارا بات كبيرا، فهي دائمة الحضور في مباريات الميلان سواء محلياً أو خارجياً، أصبحت على مقربة أكثر من لاعبي الفريق، صوتها مسموع داخل الإدارة ، فجالياني خرج مؤخرا في تصريحات بمناسبة أعياد الميلاد أكد أن الخلاف بينه وبين بربارا إنتهى وهو يتفهم وجهة نظرة إبنه برلسكوني في إعادة الميلان لهيبته.

الأيام المقبلة ستشهد صراعا حاميا خاصة في ظل رغبة ملحة من باربرا في دعم الميلان خلال فترة الانتقالات الشتوية بلاعبين مميزين يمكنوه من العودة في الدوري والمنافسة في دوري الأبطال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث