بيل: أريد صناعة التاريخ مع ويلز

بيل: أريد صناعة التاريخ مع ويلز

يعتقد غاريث بيل أن تأهل ويلز لنهائيات بطولة أوروبا لكرة القدم 2016 سيعادل إنجاز الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد الموسم الماضي.

ولم يسبق لويلز الوصول لأي بطولة كبرى منذ أن شاركت في نهائيات كأس العالم 1958.

وفي السنوات التي تلت ذلك أخفقت ويلز في التأهل رغم محاولات لاعبين مميزين مثل رايان غيغز ومارك هيوز وايان راش قيادة الفريق عبر سلسلة من خيبات الأمل المستمرة في التصفيات.

ومع زيادة عدد الفرق المتأهلة للنهائيات الأوروبية إلى 24 (بدلاً من 16) أصبح لبيل ومنتخب بلاده المتطور أفضل فرصة للمنافسة مع الأفضل في القارة.

وقال بيل لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي:) “سيكون إنجازاً يعادل التتويج (بلقب دوري أبطال أوروبا) وأتمنى أن ننجح في ذلك”.

ووقعت ويلز في قرعة جيدة في التصفيات مع البوسنة وبلجيكا وإسرائيل وقبرص وأندورا وستتأهل ثلاثة فرق منها للنهائيات.

فأول فريقين في المجموعة سيحصلان على بطاقتي تأهل مباشر بينما سيخوض صاحب المركز الثالث جولة حاسمة مع نظرائه.

وبالنسبة لبيل الذي أصبح أغلى لاعب في العالم حين ضمه ريال مدريد من توتنهام هوتسبير قبل عام مقابل مئة مليون يورو (130 مليون دولار) فإن بطولة أوروبا هي أفضل فرصة لويلز لإنهاء الانتظار الطويل.

وأضاف: “إنه أكبر شرف بالنسبة لي أن ألعب باسم ويلز”.

وتابع: “بالنسبة لي أريد أن أبذل قصارى جهدي، أريد أن أحاول وأن أصنع تاريخاً مع الفريق والتأهل لبطولة كبرى وهذا شيء نتطلع إليه جميعاً”.

وأتم: “نعتقد بثقة أننا نسير جميعاً في الطريق الصحيح”.

وستخوض ويلز مباراتين متتاليتين في المجموعة ضد البوسنة الجمعة وضد قبرص الإثنين المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث