الاتحاد يسعى للنقاط الثلاث في الدوحة رغم مرض مدربه القروني

الاتحاد يسعى للنقاط الثلاث في الدوحة رغم مرض مدربه القروني

الدوحة – لم يظهر المدرب المريض خالد القروني مع فريقه الاتحاد في مؤتمر صحفي الإثنين، عشية مواجهة مع مضيفه القطري لخويا في دوري أبطال آسيا لكرة القدم بعدما أبعدته نزلة برد عن التدريب الأحد.

وقال الاتحاد إن القروني عانى من ارتفاع في درجة الحرارة وتوجه للمستشفى ليخضع لفحوص طبية.

وفي غياب المدرب السعودي الذي استعان به الاتحاد في نهاية الشهر الماضي بعد إقالة خوان فيرزيري، تولى مساعده أحمد زايد المسؤولية في المؤتمر الصحفي تماماً مثلما قاد أول تدريب للفريق في الدوحة.

وقال زايد الذي حصل فريقه على ثلاث نقاط من مباراتين في المجموعة الثالثة إن فريقه حضر للدوحة من أجل الفوز بالمباراة.

وأضاف بعدما طمأن الحاضرين على الحالة الصحية للمدرب القروني “مدرب لخويا (البلجيكي إيريك) جيريتس واحد من المدربين المميزين ويملك خبرة كبيرة في الكرة الخليجية وفرقها” لكنه أكد أن الاتحاد حضر لتحقيق هدف محدد وهو العودة بالثلاث نقاط.

وتابع “فوز الاتحاد على العين وتعادل لخويا مع فريق تراكتور فتح المجال لكافة فرق المجموعة من أجل المنافسة.”

ويشير زايد لنتيجت مباراتي الجولة الثانية الأسبوع الماضي حين هزم الاتحاد ضيفه الإماراتي 2-1 وتعادل لخويا على أرضه مع تراكتور ممثل إيران بدون أهداف.

ويتصدر تراكتور الترتيب بأربع نقاط مقابل ثلاث لكل من العين والاتحاد في حين يأتي لخويا القريب من إحراز لقب الدوري القطري في ذيل الترتيب بنقطة وحيدة.

وقال جيريتس الذي واجه الاتحاد مراراً حين قاد الهلال في السعودية “أعلم أن نادي الاتحاد في البطولة الآسيوية مختلف تماماً عن الفريق الذي يلعب في بطولة الدوري (السعودي) التي فقد فيها المنافسة على البطولة ولكن الاتحاد في البطولة الآسيوية يقدم مستويات أفضل.”

وأضاف “لا شك أن الاتحاد تغير بشكل كبير عن السابق وهناك العديد من اللاعبين الشباب الذين لا أعلم كم عددهم ولكن بصفة عامة هم لاعبين جيدين يحتاجون للوقت وأتوقع أن يكون للاتحاد مستقبل جيد مع هؤلاء اللاعبين.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث