الهلال لا يتحمل أي تعثر جديد أمام الأهلي

الهلال لا يتحمل أي تعثر جديد أمام الأهلي

الرياض – لن يكون بوسع الهلال تحمل أي تعثر جديد عندما يلتقي مع الأهلي في دوري المحترفين السعودي لكرة القدم الخميس إذا كان جاداً في سعيه نحو استعادة اللقب الغائب عنه في آخر موسمين.

وازداد الفارق بين الهلال صاحب المركز الثاني (39 نقطة) والنصر المتصدر إلى ست نقاط في الجولة الماضية، بعدما تعادل فريق المدرب سامي الجابر 2-2 مع اتحاد جدة في مباراة قمة مستفيداً من هدف قرب النهاية.

لكن وقبل تسع جولات على نهاية المسابقة يدرك الجابر جيداً أن التعثر أمام الفريق الآخر القادم من مدينة جدة قد ينهي آماله بشكل كبير في المنافسة على اللقب في ظل تألق غريمه النصر في المباريات الأخيرة.

وبدا واضحاً أن دفاع الهلال يحتاج إلى تدعيم وهو ما حدث بالتعاقد مع الكوري الجنوبي كواك تاي هوي، والبرازيلي ديجاو لكن تحوم شكوك حول مشاركتهما أمام الأهلي بسبب الإصابة.

وإذا غاب هذا الثنائي فإنه من المتوقع أن يدفع الجابر بعبد الله الزوري وسلطان الدعيع في مركزي قلب الدفاع.

ورغم أن الهلال يتقدم بفارق 12 نقطة على الأهلي صاحب المركز الثالث، فإن فريق المدرب البرتغالي فيتور بيريرا بدأ يتطور مستواه بشكل تدريجي وفاز في آخر جولتين على العروبة 4-0 والنهضة 3-1.

ودعم الأهلي صفوفه بالتعاقد مع عبد الله المطيري من الفيصلي والمهاجم البرازيلي ايريك بيريرا كما يملك الفريق دفاعاً قوياً بوجود أسامة هوساوي ومحمد أمان، إضافة إلى ثنائي الوسط موسورو وتيسير الجاسم.

لكن الهلال قد يخوض المباراة بضغوط إضافية لأن النصر سيلعب في ضيافة الشعلة في افتتاح منافسات الجولة ظهراً، وسيكون بوسعه زيادة الفارق إلى تسع نقاط قبل أن يلعب صاحب المركز الثاني في المساء.

ويعيش النصر أحلى أيامه منذ سنوات عديدة، وحقق ثمانية انتصارات متتالية لكن آخرها أمام الرائد بنتيجة 3-0، صاحبه جدل كبير بعد التشكيك في صحة بعض الأهداف وركلة جزاء أسفرت عن الهدف الثاني وطرد أحد لاعبي المنافس.

ويملك دانييل كارينيو مدرب النصر مجموعة كبيرة من البدائل في كل المراكز تقريباً، ودعم صفوفه في فترة الانتقالات الشتوية بالمهاجم العماني عماد الحوسني الذي سجل هدفين في أول مباراتين والجزائري مراد دلهوم.

ويأتي الشعلة في المركز الثامن برصيد 20 نقطة وهو أقل من نصف رصيد النصر لكنه حقق نتائج رائعة في الجولات الأخيرة ولا يوجد أي فريق آخر غيره وغير النصر حقق علامة النجاح الكاملة في آخر ثلاث جولات.

وجاءت انتصارات الشعلة الأخيرة على حساب الشباب 3-1 والاتفاق 3-0 وأخيرا نجران 1-0 ويحلم بمواصلة نتائجه الإيجابية أمام المتصدر.

وسيحاول الاتحاد الذي تعادل في آخر أربع جولات ويحتل المركز السادس أن يبدأ مشواره بقوة مع مدربه الجديد القادم من أوروغواي خوان فيرزيري الذي تولى المهمة خلفاً للمدرب المصري المؤقت عمرو أنور.

وسيلعب الاتحاد – الذي لم يخسر تحت قيادة أنور في خمس مباريات – أمام التعاون المتألق بقيادة مدربه الجزائري توفيق روابح والذي يحتل المركز الرابع برصيد 27 نقطة.

وبعد انعدام فرصة الاتحاد في المنافسة على اللقب يبدو الفريق راغباً في التأهل على الأقل لدوري أبطال آسيا وربما احتلال المركز الثالث الذي لا يبعده عنه سوى خمس نقاط.

وقدم الاتحاد عرضاً رائعاً في الجولة الماضية وتقدم مرتين على الهلال لكنه أخفق في الحفاظ على تقدمه في اللحظات الأخيرة واستقبل هدفا حرمه من الفوز على غريمه والثأر لهزيمته ذهابا 5-2.

ويدرك الاتحاد جيداً أن التقدم في جدول الترتيب يبدأ بالفوز على التعاون لأن أي تعثر جديد قد يجعل الفريق قريباً من الفرق التي تصارع للهروب من الهبوط إذ يتقدم حالياً عن منطقة الأمان بأربع نقاط.

ويلعب نجران في ضيافة الاتفاق الذي استقبل ثلاثة أهداف في آخر ربع ساعة وتعادل 3-3 مع التعاون في الجولة الماضية.

وتختتم الجولة السبت، عندما يلعب الشباب مع الفيصلي والفتح المدافع عن اللقب مع العروبة والنهضة مع الرائد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث