القانون السعودي يمنع تنظيم بطولات رياضية

القانون السعودي يمنع تنظيم بطولات رياضية

القانون السعودي يمنع تنظيم بطولات رياضية

الرياض- (خاص) من ريمون القس

استبعد مصدر مسؤول في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم فوز المملكة العربية السعودية بحق تنظيم نهائيات كأس أمم آسيا 2019 بسبب عدد من المعوقات أبرزها الأنظمة التي تمنع دخول النساء من مشجعات المنتخبات المشاركة إلى الأراضي السعودية دون “محْرَم”.

 

وتمنع السلطات السعودية النساء من الدخول إلى أراضيها دون أن يكون معها محرَم، كما لا تسمح السلطات إلا بالتواجد الذكوري في ملاعب المملكة.

 

وحاولت الرياض السماح للنساء بدخول الملاعب إلا أن الفكرة لاقت معارضة شرسة ظهرت من خلال الصحافة المحلية ومواقع التواصل الاجتماعي داخل المجتمع السعودي المحافظ.

 

ونقلت صحيفة “الشرق” السعودية الإثنين عن مصدرها الآسيوي أن “المشكلة الأساسية التي ستواجه السعودية هي عدم قدرتها على الالتزام بأحد اشتراطات التنظيم، وتتعلق بدخول مشجعات المنتخبات إلى الأراضي السعودية، حيث تنص الأنظمة السعودية على ضرورة أن يكون هناك محْرَم مع كل مشجعة أجنبية ترغب في الحضور إلى السعودية لمتابعة البطولة، سواء عند الدخول أو في السكن والانتقال من مدينة إلى أخرى”.

 

وقال المسؤول “لا يخفى على الجميع أن البطولة الآسيوية تجذب عدداً كبيراً من المشجعات، وهناك شركات تحرص على تنظيم رحلات للجماهير ومن ضمنهم النساء لمتابعة مباريات منتخبات بلادهم، وهو ما لا يتواءم مع الأنظمة السعودية”.

 

وجاءت تصريحات المسؤول قبل أربعة أيام من انتهاء المهلة التي حددها الاتحاد الآسيوي لبعض الدول المترشحة لاستكمال الضمانات الحكومية المتعلقة لتضعف من حظوظ السعودية في استضافة البطولة القارية التي دار حولها كثير من التكهنات، خصوصاً بعد فشل الاتحاد السعودي لكرة القدم في توفير تلك الضمانات حسب اشتراطات الاتحاد الآسيوي.

 

وتتنافس على تنظيم البطولة الآسيوية عشر دول أخرى إلى جانب السعودية، وهي البحرين والإمارات والكويت وعمان والصين وإيران وماليزيا ولبنان وميانمار وتايلاند.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث