مواجهة بين الزّمالك والإسماعيلي تلوّح في الأفق

مواجهة بين الزّمالك والإسماعيلي تلوّح في الأفق

القاهرة- تلوّح في الأفق مواجهة بين البطلين السابقين الزمالك والإسماعيلي في نهائي كأس مصر لكرة القدم بعد أسبوع واحد، لكن حتى يتحقق ذلك سيتعين على كل فريق اجتياز الدور قبل النهائي الأحد.

وسيلتقي الزمالك مع طلائع الجيش في الجونة بينما يلعب الإسماعيلي مع وادي دجلة في الأقصر، في ظل استمرار إقامة المباريات بعيدا عن القاهرة لأسباب أمنية.

وقال المدرب المساعد للزمالك أسامة نبيه: “إن كلّ تركيز فريقه مُنصبّ حاليا على تخطي طلائع الجيش قبل التفكير في النهائي”.

وأضاف لموقع الزمالك على الإنترنت: “لا نشغل أنفسنا بمباراة الدور النهائي فلم نصل إليها بعد لكن تركيزنا في مباراة الجيش”.

وتابع مهاجم الزمالك السابق “الجيش ليس فريقا سهلا، والمباراة ستكون صعبة وتحتاج للتركيز الشديد للمرور منها إلى النهائي”.

وسيخوض الزمالك المباراة بتشكيلة مكتملة بعدما جدد عقدي الظهيرين حازم إمام ومحمد عبد الشافي إضافة إلى ظهور اللاعبين الجدد بشكل مُلفت مثل أحمد علي المنضم حديثا من الإسماعيلي.

ومن المرجح أن يدخل علي التشكيلة الأساسية بعدما شارك كبديل أمام الإنتاج الحربي في دور الثمانية وأحرز هدفين قرب النهاية ليقود ناديه للفوز (3- صفر).

وقال مدرب الجيش عماد سليمان إنّه يطالب لاعبيه بتسجيل هدف مبكر لإرباك حسابات الزمالك.

وأضاف مدرب الإسماعيلي السابق: “اللاعبون لديهم إصرار كبير على الوصول إلى المباراة النهائية، والزمالك فريق كبير وصعب، لكن كرة القدم لا تعرف إلا العطاء بالملعب”.

وسيخوض الإسماعيلي مباراته مع دجلة في الأقصر بعدما رفض الاتحاد المصري طلبه بنقل اللقاء إلى استاد الجونة.

وقال مدرب الإسماعيلي شوقي غريب: “تدربنا على الملعب بالأقصر يوم الجمعة ولدي ثقة في قدرة اللاعبين على حسم نتيجة المباراة”.

ويرى مدرب دجلة هاني رمزي أن وصول فريقه إلى المربع الذهبي على حساب إنبي المدافع عن اللقب لم يكن مفاجأة.

وأضاف: “الإسماعيلي لا يقل قوة أو تنظيما عن فريق إنبي لكننا سنتعامل معه بحرص ونسعى لتخطيه والعبور للنهائي لأول مرة في تاريخنا”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث