4 عوامل تقود الأهلي المصري للتوهج مع حسام البدري

4 عوامل تقود الأهلي المصري للتوهج مع حسام البدري
المصدر: يوسف هجرس– إرم نيوز

تربع فريق الأهلي على صدارة مسابقة الدوري المصري لكرة القدم، بعد الفوز الكبير على حساب الشرقية بثلاثية دون رد بفارق 4 نقاط عن مصر المقاصة، أقرب المنافسين ووسط حالة من الرضا عن أداء الفريق الأحمر، تحت قيادة مديره الفني حسام البدري، الذي يخوض ولايته الثالثة مع الفريق.

وتؤكد الأرقام أن الأهلي يقدم موسماً رائعاً ويتوهج بشكل واضح مع عودة حسام البدري لتدريب الفريق بعدما حصد 10 انتصارات من 12 لقاءً، بنسبة فوز تصل إلى 83% بجانب الحفاظ على السجل الخالي من الهزائم، وتعادل مرتين فقط كما أنه يملك أقوى هجوم برصيد 23 هدفاً بنسبة تصل إلى هدفين في اللقاء الواحد، بجانب أنه ثاني أقوى دفاع لاستقباله 3 أهداف بعد الزمالك وإن كان المعدل لصالح الأهلي لخوضه 12 مباراة.

ويرصد “إرم نيوز” في التقرير الآتي، أبرز العوامل التي قادت النادي الأهلي للتوهج مع حسام البدري، فإلى السطور القادمة:

إعادة بريق اللاعبين

نجح حسام البدري في إعادة الثقة والبريق للعديد من اللاعبين المميزين، بفضل سياسته الهادئة في تثبيت التشكيل وطريقة اللعب.

ويعد أبرز اللاعبين المتألقين مع حسام البدري النجم وليد سليمان، الذي يعيش حالة رائعة من التألق وسجل 5 أهداف بمسابقة الدوري، وأصبح نجم الشباك حالياً في الفريق الأحمر.

وتطور أيضاً عبد الله السعيد، صانع الألعاب مع الفريق، بجانب مؤمن زكريا نجم الفريق، رغم الانتقادات التي يتعرض لها البدري بسبب إشراكه إلا أنه أثبت صحة وجهة نظره بفاعلية مؤمن على المرمى، بخلاف تألق سعد سمير في خط الدفاع.

وتجنب البدري السقوط في النقطة نفسها التي عانى منها الهولندي مارتن يول، المدير الفني السابق وأيضاً البرتغالي جوزيه بيزيرو، بالاعتماد على مجموعة محددة فمنح الفرصة للعديد من اللاعبين ولو على فترات محدودة، وتبقى فقط هناك قائمة من اللاعبين لم تشارك بالقدر الكافي، مثل حسين السيد ومحمد حمدي زكي وأحمد حمدي وعماد متعب.

وأشاد طه إسماعيل، خبير الكرة المصرية، في تصريحات خاصة لـ”إرم نيوز” بالفترة التي قادها البدري مع الأهلي، موضحاً أن المدير الفني الحالي منح الفريق الأحمر حالة من الحيوية والنشاط، وخلق نوعًا من المنافسة بين النجوم.

وأكد إسماعيل أن الوقت مبكر للحكم على تجربة حسام البدري، ولكن هناك علامات على نجاحه في المرحلة القادمة، خاصة أن الأهلي يقدم كرة جميلة ونتائج مبهرة.

منافسة النجوم

أعاد البدري نظرية المنافسة بين نجوم الفريق الأحمر، وهو الأمر الذي افتقده الفريق لفترة في عهد مارتن يول، الذي شعر خلاله بعض اللاعبين بأنهم حجزوا أماكنهم في التشكيلة الأساسية، بجانب وجود فوارق كبيرة بين اللاعب الأساسي والبديل.

وأصبح الأهلي يملك بين صفوفه العديد من اللاعبين، ومستواهم متقارب وبالتالي الفريق الأحمر أصبح أكثر قوة وبريقاً، ولا يتأثر بغياب لاعب واحد، بعكس أيام مارتن يول الذي كان يعاني فيها الفريق حال غياب عبدالله السعيد، أو حسام غالي.

وقال عبد الحميد حسن، نجم الأهلي السابق، في تصريحات خاصة لـ”إرم نيوز” إن الفريق أصبحت به درجة عالية من التنافسية، موضحاً أن الأهلي لديه نجوم كبار في أكثر من مركز أصحاب خبرات ولاعبون صاعدون.

وأشار إلى أن الأهلي لديه قدرات فنية وجماعية ظهرت مع حسام البدري بشكل واضح وأصبح الفريق أكثر قوة خاصة في الجانب الدفاعي.

ترميم الدفاع

أعاد البدري ترميم خط الدفاع، خاصة أن الفريق الأحمر عانى في أواخر الموسم الماضي من تلقي شباكه 3 أهداف في أكثر من مباراة، مثل الزمالك في نهائي كأس مصر، والمصري البورسعيدي وزيسكو الزامبي.

وتلقى الأهلي 3 أهداف في 12 مباراة، من بينها هدف من ضربة جزاء، رغم غياب رامي ربيعة النجم الذي شارك أساسياً في أغلب مباريات الموسم الماضي، بجانب أن الفريق تجنب بعض الأخطاء في الخط الخلفي.

وأصبح دفاع الأهلي أكثر قوة، رغم أن الفريق لم يتعاقد مع مدافعين جدد، ولكن حسام البدري نجح في إعادة المنافسة وتطوير المستوى بين مدافعي الفريق.

زيادة الضغط والسرعات

نجح حسام البدري، في زيادة الضغط والسرعات لدى لاعبي الفريق الأحمر، خلال الفترة الأخيرة.

واستطاع البدري أن يكسب الرهان بعدما طور طريقة لعب الأهلي، التي اتسمت بالبطء الشديد مع مارتن يول، الذي اعتمد على الاستحواذ.

وأكد ربيع ياسين المدير الفني الأسبق لمنتخب الشباب في تصريحات خاصة لـ”إرم نيوز” أن الفريق تعرض لهزات فنية في نهاية الموسم الماضي، ولكن حسام البدري أعاد التوازن.

وأشار إلى أن البدري أعاد السرعة والأداء الجماعي للفريق، وتنوع في تكوين الهجمات، ولم يقتصر على لاعب بعينه فقط، وأصبح الفريق يقدم كرة رائعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث