محاربو الصحراء يتأهلون للمونديال للمرة الرابعة

محاربو الصحراء يتأهلون للمونديال للمرة الرابعة

الجزائر – انتزعت الجزائر آخر البطاقات المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم 2014 عن القارة الإفريقية، بعد فوزها على بوركينا فاسو في إياب الجولة الفاصلة 1-0 الثلاثاء.

وكانت مباراة الذهاب انتهت بفوز بوركينا فاسو في واجادوجو 3-2 لتصعد الجزائر بمجموع المباراتين 3-3 بفضل تسجيل أهداف أكثر خارج أرضها.

ولاحت للجزائر فرصة واحدة حقيقية في الشوط الأول عندما سدد إسلام سليماني برأسه خارج المرمى بعد تمريرة عرضية من فوزي غلام.

وابتسم الحظ للجزائريين بعد ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني عندما أخفق دفاع بوركينا فاسو في إبعاد كرة غلام العرضية من ركلة حرة، وسقطت الكرة أمام بوقرة على مسافة ثلاثة أمتار من المرمى، وتصدى الحارس داودا دياكيتي لمحاولة بوقرة الأولى، وحاول كوني إبعاد الكرة عن المرمى لكنه لم يستطع سوى تسديدها في جسد مدافع الجزائر لتسكن الشباك.

وسدد سليماني بعد ذلك قريباً من المرمى بينما ضغطت الجزائر مستفيدة من حماس مشجعيها من أجل إحراز الهدف الثاني.

وكان اللعب في الوقت المتبقي في نصف ملعب بوركينا فاسو تقريباً، لكن كانت هناك إثارة أثناء ركلة ركنية في اللحظات الأخيرة حين ارتدت الكرة من الدفاع الجزائري إلى القائم قبل أن تذهب بعيداً.

وقال لاعب الوسط مهدي مصطفى: “المباراة لم تكن سهلة بالنظر للمستوى الذي قدمه منتخب بوركينا فاسو، إرادة اللاعبين حسمت الفارق في النهاية”.

وباتت الجزائر هي المنتخب العربي الوحيد في نهائيات كأس العالم في البرازيل العام المقبل، بعدما تمكنت من التصدي لضغط قوي من بوركينا فاسو على ملعب مصطفى تشاكر في البليدة خاصة قرب النهاية.

وهذا هو الظهور الرابع للجزائر في كأس العالم بعد مشاركتها في نهائيات أعوام 1982 و1986 و2010.

وقد خرجت تونس ومصر من الجولة الأخيرة بالتصفيات الإفريقية بعد الهزيمة أمام الكاميرون وغانا على الترتيب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث