عمرو زكي يتصالح مع الضابط الكويتي الذي أمره بخلع بنطلونه!

عمرو زكي يتصالح مع الضابط الكويتي الذي أمره بخلع بنطلونه!

عمرو زكي يتصالح مع الضابط الكويتي الذي أمره بخلع بنطلونه!

القاهرة- (خاص) من أحمد نبيل

أكد الدولي المصري مهاجم نادي السالمية الكويتي أن ما تعرض له في مطار الكويت من إيقاف وتفتيش كان مزحة وسوء تفاهم فقط مع أحد الضباط تم تفسيرها بالخطأ على أنه تعرض لمعاملة سيئة واضطهاد من المسؤولين.

 

وقال البلدوزر في تصريحات صحفية :”لم أحصل بعد على الإقامة في الكويت وأدخلها بكارت زيارة في كل مرة مما يتسبب في الانتظار لبعض الوقت في المطار لإنهاء الإجراءات ولا أريد الحديث عن أي تفاصيل بعد إنهاء الأزمة بفضل تدخل الشيخ تركي اليوسف الذي انهى المشكلة بحكمة ،وتم تسوية الأمر أو بمعني أدق سوء التفاهم الذي حدث”.

 

كان زكي قد غادر الكويت الأسبوع الماضي في إجازة خاصة لمدة 3 أيام في مصر وعاد إلى الكويت يوم الأربعاء الماضي للاستعداد لخوض لقاء السالمية مع الجهراء ومن ثم السفر مجددا إلى القاهرة لبدء التدريبات استعدادا للسفر إلى غانا.

 

وكانت وسائل الإعلام قد أشارت إلى أن لاعب الزمالك السابق قد هدد بفسخ تعاقده مع السالمية بسبب سوء المعاملة من أحد ضباط الجوازات بمطار الكويت وتوقيفه وتفتيشه ذاتيا وسؤاله عن جلب متفجرات أو ممنوعات معه للدرجة التي دفعته لخلعه بنطلونه من أجل التفتيش بعد تهديدات من الضابط ورغم احتجاجا الدولي المصري على ذلك.

 

وأضاف زكي :”ما تعرضت له هو أمر يخصني وحصلت على حقي بالتراضي وبفضل تدخل رئيس النادي ،والان أضع تركيزي مع فريق السالمية”.

 

وأنه لو كان لاعبا بالقادسية ما كان حدث معه هذا الإجراء ، وهو ما أثار حفيظة زكي وغضبه لدرجة أنه طالب بتدخل السفارة المصرية وناديه للحصول على حقه الأدبي بعد الإهانة التي تعرض لها حسب وصف بعض وسائل الإعلام ، لكن الأزمة انتهت بشكل ودي وسافر زكي للقاهرة للانضمام لتشكيلة بلاده التي ستواجه غانا يوم 14 أكتوبر/تشرين الأول الحالي.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث