إسبانيا تبحث عن تصحيح المسار عبر تشيلي

إسبانيا تبحث عن تصحيح المسار عبر تشيلي

برازيليا- تلتقي اسبانيا حاملة اللقب في وقت لاحق من اليوم الأربعاء وضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية في نهائيات كأس العالم لكرة القدم مع تشيلي المستبسلة وصاحبة الأداء الهجومي.

وتسعى بطلة أوروبا إلى تصحيح مسارها وتجنب الخروج المبكر من البطولة بعد هزيمتها المذلة أمام هولندا 5-1 في الجولة الأولى يوم الجمعة الماضي وهي أسوأ هزيمة تتعرض لها في كأس العالم منذ خسارتها 6-1 أمام البرازيل في 1950.

وستقام المباراة في استاد ماراكانا الشهير في ريو دي جانيرو.

أما تشيلي، التي فازت 3-1 على استراليا في الجولة الأولى بسبب الأسلوب الهجومي الضاغط الذي تنتهجه فإنها ستضمن الظهور في دور 16 إذا ما فازت على اسبانيا وفازت هولندا في المباراة الثانية للمجموعة اليوم أيضا على استراليا.

وعن إسبانيا قال استيبان باريديس مهاجم تشيلي “بالنسبة لهم ستكون معركة حياة أو موت.. وبالنسبة لنا ستكون مباراة نهائية بالفعل لأن الفوز سيضمن لنا تقريبا التأهل.”

وكانت إسبانيا خسرت مباراتها الأولى في النهائيات الماضية في جنوب إفريقيا قبل أربع سنوات قبل أن تمضي قدما وتحرز اللقب في نهاية الدورة.

وفي بورتو اليجري لا يتوقع أن يصمد المنتخب الاسترالي كثيرا في مواجهة نظيره الهولندي.

وفي ثالث وآخر مباريات الأربعاء تلتقي كرواتيا مع الكاميرون ضمن المجموعة الأولى. ويسعى كل منتخب إلى تعويض خسارته في الجولة الأولى والعودة للمنافسة على مكان في الدور المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث