أبل تخطط لتصنيع أجهزتها القادمة من مواد معاد تدويرها

أبل تخطط لتصنيع أجهزتها القادمة من مواد معاد تدويرها
المصدر: محمد عادل- إرم نيوز

نشرت شركة أبل تقريرها البيئي السنوي Environmental Report 2017، والذي أعلنت خلاله أنها تضع خطة للمستقبل القريب، لتصنيع جميع أجهزتها من مواد معاد تدويرها، حفاظًا على البيئة والموارد المعدنية الطبيعية، وفقًا لما نشره موقع تيك كرانش التقني.

وأوضحت الشركة في تقريرها أنها لن تعتمد بعد الآن على أي مواد معدنية طبيعية تحتاج لعمليات تنقيب، حفاظًا على الموارد الطبيعية المحدودة، ولتقليل الاعتماد على عمالة الأطفال، والتي أثارت مشكلات عديدة للشركة خلال الفترة الماضية، خاصة التنقيب عن معدن الكوبالت والذي يعتبر عنصرًا أساسيًا في تصنيع بطاريات الليثيوم الخاصة بالموبايلات ومختلف الأجهزة الإلكترونية.

وأشارت الشركة إلى أنها تعمل تحت ضغط كبير لتحقيق تلك الخطة بخطواتها المستقبلية، لأن آليات تنفيذها ليست واضحة ومحددة بشكل كامل بعد.

وذكرت أن هذه هي المرة الأولى التي تعد فيها بهدف وتلتزم بتحقيقه، دون الوقوف على أدوات واضحة لذلك.

وأكدت الشركة أن خطتها تتضمن جميع مراحل إنتاج وتوزيع وبيع منتجاتها، من مصانعها التي يتم خلالها تفكيك هواتف آيفون عبر روبوتات تفكيكها الشهيرة، إلى جانب برنامج Apple Renew والذي يسمح للمستخدمين أن يبيعوا أو يستبدلوا أجهزتهم القديمة إلى أبل أو من خلال وكلائها المعتمدين حول العالم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث