مصر.. النظر في دعوى اعتبار قطر داعمة للإرهاب الأربعاء

مصر.. النظر في دعوى اعتبار قطر داعمة للإرهاب الأربعاء

القاهرة- قضت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة الثلاثاء، بعدم اختصاصها بنظر دعوى اعتبار قناة “الجزيرة مباشر مصر” “داعمة للإرهاب”، بحسب مصدر قضائي، قال إن المحكمة ستبدأ الأربعاء بالنظر في دعوى تطالب اعتبار قطر داعمة للإرهاب.

وقال المصدر إن “المحكمة المنعقدة بعابدين بوسط القاهرة قضت بعدم الاختصاص لنظر القضية، ولعدم وجود ضرورة للاستعمال”.

وكان المحامي سمير صبري، تقدم بدعوى قضائية لمحكمة الأمور المستعجلة تطالب بإدراج قناة “الجزيرة مباشر مصر”، من القنوات، التي تدعو إلى العنف، وتحرض أعضاء جماعة الإخوان المسلمين على إثارة الفوضى في البلاد.

وقالت المحكمة في أسباب حكمها، إنه “لم تصدر أي أحكام قضائية ضد قناة الجزيرة، أو من يظهرون على شاشتها، بتهمة ارتكاب أي أعمال إرهابية، وبذلك انتفي ركب الاستعجال في الدعوى، وعلى ذلك يتعين على المحكمة القضاء بعدم اختصاصها بنظر الدعوى”.

وبين المحامي عن قناة “الجزيرة” محمود الحلواني: “كان من المفترض أن ترفع مثل هذه الدعاوى في دائرة الاستثمار بمحكمة القضاء الإداري الخاصة بدعاوى القنوات الفضائية، حيث أن وزارة الاستثمار هي الرقيبة علي هذه القنوات”.

كما قررت المحكمة نفسها حجز الدعوى المطالبة باعتبار الإعلاميين والمنتمين لجماعة الإخوان المؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسي “الفارين” إلى قطر من “العناصر الإرهابية” للحكم بجلسة الثلاثاء المقبل.

وتشمل الدعوى إعلاميين وسياسيين وقيادات بالجماعة الإسلامية وجماعة الإخوان توجهوا إلى قطر عقب عزل مرسي في تموز/ يوليو الماضي ويظهرون بشكل متكرر على قناة الجزيرة الفضائية.

ومن بين الإعلاميين المدرجين بالدعوى الناقد الرياضي علاء صادق، والقاضي وليد شرابي، والكتاب الصحفيين وائل قنديل، ومحمد الجوادي، ومحمد القدوسي، وطارق الزمر رئيس المكتب السياسي لحزب “البناء والتنمية”، الذراع السياسي للجماعة الإسلامية، وبعض الإعلاميين بقناة الجزيرة منهم أيمن عزام، وأحمد منصور.

وفي السياق ذاته، حددت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة جلسة الأربعاء لأولى جلسات النظر في دعوى قضائية تطالب باعتبار دولة قطر من الدول الداعمة للإرهاب لما تقوم به من “إيواء قيادات الاخوان الإرهابيين اليها، ورفض تسليمهم ، ودعم جماعة الاخوان الإرهابية”. ومنذ الإطاحة بمرسي، الذي كانت الدوحة تتمتع بعلاقات جيدة مع القاهرة تحت حكمه، تتهم مصر قطر بدعم جماعة الإخوان، المنتمي إليها مرسي، والتدخل في الشؤون المصرية الداخلية، وهو ما تنفيه الدوحة.

كما أجلت المحكمة ذاتها نظر دعوى تطالب بعدم تمكين جماعة “الإخوان”، من الترشح في الانتخابات الرئاسية لجلسة 15 أبريل/ نيسان.

في غضون ذلك، قررت محكمة القضاء الإدارى، تأجيل الدعوى المقدمة من المحامي طارق محمود، المطالبة بإلزام الحكومة بإصدار قرار بقانون بتجريم رفع إشارة رابعة، باعتبارها تهدد الأمن القومي، لجلسة، 3 حزيران/ يونيو المقبل، للإطلاع، بحسب مصدر قضائي.

كما قررت محكمة القضاء الإداري تأجيل دعاوى قضائية تطالب بحل جماعة الإخوان، وإغلاق جميع مقارها، وتجميد كافة أنشطتها وحساباتها المصرفية، ورفع اللافتات المكتوب عليها مقر جماعة الإخوان المسلمين لجلسة 24 حزيران/ يونيو المقبل، للإطلاع على تقرير المفوضين الخاص بالقضية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث