السيسي يثير الإعلام بترشحه للانتخابات الرئاسية

السيسي يثير الإعلام بترشحه للانتخابات الرئاسية
المصدر: إرم ـ (خاص) من كوران إبراهيم

أبدت وسائل الإعلام العالمية اهتماما كبيرا بنبأ ترشح المشير عبد الفتاح السيسي لانتخابات الرئاسة المقبلة في مصر.

وفور إعلان السيسي اعتزامه خوض غمار المنافسة على منصب الرئيس، تهافتت الصحف على نشر آراء وتحليلات سياسية تباينت في ردود أفعالها بين مؤيدة ومعارضة، وتصاعدت التوقعات لما ستشهده مصر خلال الفترة المقبلة.

“إرم” رصدت أبرز ما جاء في هذه الصحف حول ترشح السيسي، وتستعرض منها:

(فايننشال تايمز) البريطانية:

“إن شهر العسل الذي يشهده الآن عبد الفتاح السيسي، المرشح الرئاسي الذي لا يهزم، بالتأييد الشعبي الكبير الذي يلقاه بين فئات عدة من أبناء الشعب المصري، لن يدوم طويلا بسبب التحديات والمشاكل الأمنية والاقتصادية التي تواجهه”.

(التليجراف) البريطانية:

“المشير عبد الفتاح السيسي، رجل قوي، وقرار ترشحه للرئاسة يعيد البلاد لعقود قاد فيها الجيش مصر”.

(الجارديان) البريطانية:

“ترشحه بادرة لعودة الاستقرار والأمن إلى مصر”.

(فورين بوليسي) الأمريكية:

“يرى العديد من المراقبين أن صعود السيسي إلى قمة السلطة في مصر، خطر وإنذار بعودة الوضع القمعي للحياة السياسية المصرية”.

موقع (بلومبرج) الأمريكي:

“القرار من شأنه إعادة الاستقرار إلى البلاد التي شهدت اضطرابات وانقسامات حادة منذ الإطاحة بالرئيس الأسبق حسني مبارك قبل أكثر من ثلاثة أعوام”.

صحيفة (كريستيان ساينس مونيتور) الأمريكية:

“السيسي يواجه مهمة صعبة بترشحه للرئاسة”.

(وول ستريت جورنال) الأمريكية:

“إحساس الفخر الذي تحدث به السيسي، لم يدفعه للخجل من خلفيته العسكرية، وخطابه كان يحمل لهجة قومية قوية”.

(لوس أنجلوس تايمز) الأمريكية:

“فوز السيسي في الانتخابات المقبلة، أمر مؤكد وواقعي”، وأضافت: “الرجل العسكري سعى إلى تبديد الاعتقاد السائد بأن حملة الانتخابات الرئاسية تحولت إلى سباق رجل واحد، وإعلان السيسي الترشح للرئاسة يعود بالزمن إلى الوراء، حيث يتولى القادة الأقوياء من صفوف الجيش رئاسة البلاد”.

(واشنطن بوست) الأمريكية:

“إن ترشح السيسي للرئاسة ينهي تجربة الإسلاميين التي فشلت في إدارة البلاد ولم تستمر إلا عاما واحدا، وأن فوزه بالرئاسة سيضفي مزيدا من الشرعية على ثورة (30 يونيو)”.

(نيويورك تايمز) الأمريكية:

“خطوة السيسي نحو الترشح للرئاسة، خطوة حاسمة لتوطيد قوته في إدارة البلاد”.

(لوفيجارو) الفرنسية:

“عبد الفتاح السيسي صاحب الشخصية الأكثر شعبية في البلاد”.

(لوموند) الفرنسية:

“السيسي أعلن غداة الإطاحة بالرئيس السابق محمد مرسي، عن أن الجيش لا يسعى للاستيلاء على السلطة، لكنه أضاف بعد عدة أشهر إلى هذه الجملة شرط (أن يطلب منه الشعب الترشح)”.

مجلة (لونوفيل أوبسرفاتور) الفرنسية:

“السيسي، الرجل القوي القادر على إعادة الاستقرار إلى مصر”.

مجلة (لوبوا) الفرنسية:

“السيسي يجسد صورة الرجل القوي القادر على إعادة الاستقرار إلى البلاد”.

(الأسوشيتد برس):

“ترشح السيسي نشر الفرحة في صفوف الشعب المصري وصدم الإخوان”، وأشارت إلى وعوده بعدم إقصاء أحد خلال فترة حكمه”.

صحيفة (لاكروا) الفرنسية:

“إعلان ترشح المشير عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع السابق للرئاسة، هو الخبر المنتظر منذ أسابيع في مصر لإنهاء حالة التشويق التي كان يعيشها المصريون بشأن احتمالية ترشحه”.

(إذاعة فرنسا الدولية):

“كثير من المصريين ينظرون إلى السيسي، على اعتبار أنه “منقذ البلاد، والقادر على الوقوف في وجه الولايات المتحدة الأمريكية وجماعة الإخوان المسلمين، ووسائل الإعلام المصرية لن تتوقف عن تشبيه السيسي بالرئيس الراحل جمال عبد الناصر”.

صحيفة (لاريبوبيلكا) الإيطالية:

“السيسي يترشح للرئاسة, ويعتزل الزي العسكري, ويعد بالقضاء على الإرهاب”.

صحيفة (كوريرى ديلا سيرا) الإيطالية:

“عبد الفتاح السيسي يتمتع بدعم شعبي كبير”.

(القناة الثانية) في تليفزيون تل أبيب:

“المرشحون يخشون من الشعبية الجارفة للجنرال واحترام الشارع المصري له”.

(يسرائيل هايوم):

“السيسي يحظى بشعبية كبيرة مثل التي حظي بها عبد الناصر”.

(يديعوت أحرونوت):

“السيسي الرئيس القادم”.

صحيفة (ذا تايم أوف) الإسرائيلية:

“قرار استقالة المشير عبد الفتاح السيسي، من وزارة الدفاع والإنتاج الحربي، وترشحه للانتخابات الرئاسية، يمثِّل بادرة خير على منطقة الشرق الأوسط”.

صحيفة (جازيتارو) الروسية:

“السيسي هو الشخصية الأكثر شعبية بين أبناء الشعب المصري، وفي الواقع، لا يوجد منافس خطير للمشير في الانتخابات الرئاسية”.
للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث