البيان: تحريض الاحتلال والمرامي المفضوحة

البيان: تحريض الاحتلال والمرامي المفضوحة

أبوظبي – طالبت صحيفة البيان الإماراتية بوقوف دولي جدي وحازم في وجه الاحتلال الإسرائيلي من قبل المجتمع الدولي وفي مقدمته الولايات المتحدة الأمريكية “وإجباره صاغراً مجبراً غير مختار على دفع استحقاقات السلام والوفاء بمستحقاته، فلا الغرق في الأزمة السورية المشتعلة أو غيره من ملفات المنطقة مبرراً لجعل إسرائيل تسرح وتمرح كما تشاء وتتمادى في تعذيب الفلسطينيين ومصادرة أبسط حقوقهم الإنسانية”.

وقالت الصحيفة: “كلما أبدى الفلسطينيون رغبة في السلام تمادى الاحتلال الإسرائيلي في غيه القديم الجديد المتمرد على كل القوانين والمواثيق الدولية بالاستيطان الممنهج تارة والاقتحامات تارة أخرى وتدنيس المقدسات الإسلامية ثالثة هذا غير ما يقترف من جرائم قتل وتعذيب في حق الفلسطينيين دون وازع من ضمير إلى أن وصل به الحال إلى التهرب من دفع استحقاقات السلام عبر تبني خطة تحرض على الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن”.

وأكدت أن الاحتلال الإسرائيلي كان ولا يزال وسيظل يراوغ لإفشال محاولات التوصل إلى اتفاق شامل ينهي أزمة الشرق الأوسط ومعاناة شعب طال انتظاره للانعتاق عبر الجهود الدولية لاسيما الأمريكية التي يقودها ربان الدبلوماسية جون كيري بما يقود إلى قيام دولتين تعيشان جنباً إلى جنب في سلام .. مشيرة إلى أن الاحتلال يناور عبر مطلب عنصري بغيض يتمثل في ما يسميه الاعتراف الفلسطيني بيهودية إسرائيل في خطوة هدفها واضح لكل ذي عينين والمتمثل في الاستيلاء على كامل أرض فلسطين وتحقيق الحلم العنصري إسرائيل الكبرى.

وأكدت البيان في ختام افتتاحيتها أن اللحظة الفارقة التي تعيشها القضية تقتضي تراصاً فلسطينياً عاجلاً غير آجل وتماسكاً لا يتسرب إليه الشقاق يداً واحدة في وجه مخطّطات الاحتلال وانتزاع حقوق الشعب الصابر المكلوم، مشددة على أن المصالحة الفلسطينية ضرورة اللحظة الراهنة لا ينبغي أن يقف في وجهها معيق وعلى الأطراف تقديم التنازلات في المواقف ولو كانت مؤلمة فلن تكون أكثر إيلاماً مما يمارس الاحتلال وهم يتفرجون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث