واشنطن بوست: لامبالاة في مصر بعد سقوط سقف الحريات العامة

واشنطن بوست: لامبالاة في مصر بعد سقوط سقف الحريات العامة

وقالت الصحيفة إن هناك شعور متزايد في أكبر دولة في العالم العربي أن أفضل سبيل لتحقيق الاستقرار – بعد ثلاث سنوات من الاضطرابات السياسية – قد يتم بالطريقة العسكرية: سحق الإسلاميين الذين جعلوا الناس غاضبين بما يكفي لدعم الانقلاب؛ وإسكات المعارضة ، وتقليل عدد الأسئلة إلى الحد الأدنى.

ونقلت الصحيفة عن هشام هيلر زميل معهد بروكينغز في واشنطن قوله إن الكثير من السكان المعدمين في البلاد لم يعد يرى الديمقراطية وحرية التعبير باعتبارها آليات للخروج من الوضع الاقتصادي اليائس الذي قادهم إلى ثورة يناير في عام 2011.

وتقول الصحيفة إن صورة الإسلاميين قد تشوهت عند العديد من المصريين من خلال الخطاب القومي المفرط الذي تروج له الحكومة، والذي يصور أعضاء الإخوان على أنهم إرهابيين متعطشين للدماء .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث