“دير شبيغل” تكشف عن فضائح تجسس أمريكية جديدة

“دير شبيغل” تكشف عن فضائح تجسس أمريكية جديدة
المصدر: إرم- (خاص) من صخر الحاج حسين

قالت مجلة “دير شبيغل” الألمانية إنها حصلت على وثائق جديدة تكشف عن اختراقات تقوم بها وحدة تجسس تابعة لوكالة الأمن القومي الأمريكية لأجهزة حواسيب حول العالم وسرقة بياناتها واعتراض معلومات تتلقاها تلك الحواسيب وتزويدها بتقنيات تجسس بالغة التعقيد.

وذكرت المجلة أن نخبة من التقنيين الأمريكيين يديرون ويشرفون على وحدة التجسس تلك ويحصلون على وثائق اعتبرت منيعة حتى حين مضى بفضل خبراتهم ومهاراتهم. وجاء في الوثائق التي نشرتها المجلة أن فريق الاختراق تمكن من الولوج إلى 258 هدفا في 89 بلدا حول العالم في منتصف العقد الماضي. كما تمكن من إدارة 279 عملية في مناطق عدة من العالم باستخدام وسائل بالغة الدقة للحالات التي يصعب اختراقها بما في ذلك أسلاك مخصصة لتسجيل بيانات الحواسيب ليتم بثها عبر موجات الأثير.

وبحسب دير شبيغل فإن وكالة الأمن القومي لا تعتمد على أسلوب الاختراقات فقط بل تلجأ أيضا إلى استثمار نقاط الضعف في برامج وتصميمات بعض الشركات الرائدة في تصنيع الحواسيب واستغلال ما يسهل العبث به في بنية الشبكة العنكبوتية بغية بث برامج تحمل فيروسات إلى حواسيب مستهدفة.

وجدير بالذكر أن مجلة دير شبيغل كانت سباقة في توثيق ما سربه عميل وكالة الأمن القومي الأمريكية إدوارد سنودن الذي تسبب بتفجير أزمات سياسية بين واشنطن وعواصم عالمية عدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث