واشنطن بوست: زيادة التوترات الطائفية في دول خليجية بسبب الصراع السوري

واشنطن بوست: زيادة التوترات الطائفية في دول خليجية بسبب الصراع السوري

وقالت الصحيفة في تقرير مطول إن “أشهر من الاقتتال الطائفي المرير في سوريا تعمق الفجوة بين المذاهب الإسلامية في دول الخليج البعيدة عن ساحة المعركة، فالسنة والشيعة يشنون حملات نقد من أجل حشد الإمدادات اللازمة لحلفائهم في سوريا”.

وأضافت الصحيفة “سلالة الصراع المستمر منذ ثلاث سنوات تقريبا تظهر في بلدان مثل الكويت، حيث ألهب القتال التوترات بين الطوائف الشيعية والسنية التي تعايشت في وئام نسبي على مدى عقود. وقال مسؤولون ومحللون إنه يجري وضع كلا الفريقين في أعماق الصراع لأنهما يرسلان المال والمجندين لدعم الأطراف المتنازعة”.

ونقلت الصحيفة عن إليزابيث ديكنسون، الباحثة في معهد بروكينغز قولها “لقد كان هناك تغير ملحوظ في مستوى الخطاب الطائفي من كلا الجانبين.. إذ أنه ازداد سوءا بينما كانت التوترات الطائفية في ارتفاع منذ بداية ثورات الربيع العربي في البحرين وسوريا”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث