واشنطن بوست: الجامعات ساحة المعركة الجديدة في مصر

واشنطن بوست: الجامعات ساحة المعركة الجديدة في مصر

واشنطن- تحت عنوان “الجامعات أصبحت ميدان المعارك الجديدة في مصر”، كتبت الصحيفة مقالا افتتاحيا يقول إن “الطلاب الذين يدعمون الرئيس المخلوع محمد مرسي كثفوا المظاهرات المناهضة للحكومة في الأسابيع الأخيرة، ونظموا الإضرابات واشتبكوا مع الشرطة في حرم الجامعات”.

وأضافت الصحيفة: “اعتمدت السلطات موقفا متشددا في المقابل، بعد أن منحت الشرطة سلطة دخول الجامعات دون أوامر لقمع الاحتجاجات، ويوم الخميس، قامت قوات الأمن بإطلاق الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه في مظاهرة كبيرة في جامعة القاهرة، أسفرت عن مقتل شخص واحد”.

وتعتبر الصحيفة أن: “تصرفات الحكومة تثير مخاوف من العودة إلى النهج الذي كان سائدا قبل الثورة في مصر عام 2011، عندما كانت قوات الأمن تضايق وتخوف الطلاب والأساتذة باسم الأمن القومي”.

وتنقل الصحيفة الأميركية عن محمود عمر، وهو طالب الطب يبلغ من العمر 24 عاما والأمين العام لجناح الطلبة في حزب مصر القوية، الذي يقوده عبد المنعم أبو الفتوح، قوله: “لقد عاد أمن الدولة إلى الجامعات”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث