البيان: دولة فلسطين .. اعتراف يتسع

البيان: دولة فلسطين .. اعتراف يتسع

أبوظبي – رأت صحيفة البيان الإماراتية أن الأوروبيين بدأوا يدركون أخيرا حق الفلسطينيين في إقامة دولة مستقلة ذات سيادة في حدود معترف بها دوليا و تيقنوا أن الطريق إلى هذه الدولة ليس الحوار وطاولة المفاوضات غير المتوازنة التي تحركها إسرائيل متى وكيف شاءت متلاعبة بمستقبل شعب آن له أن يجني ثمار نضاله عبر العقود الطوال.

ورحبت برغبة السويد في الاعتراف بالدولة الفلسطينية كأول دولة أوروبية كبيرة تقدم على مثل هذه الخطوة واعتبرتها خير تحول في الموقف الأوروبي المتعنت الذي لم يسر على درب الجمعية العامة للأمم المتحدة التي وافقت على الاعتراف فعليا بفلسطين دولة ذات سيادة في العام 2012 لكن الواقع على الأرض وبما يعج به من عذابات يتعرض لها شعب فلسطين يوميا على يد الاحتلال وآلته القمعية والشروط غير المنطقية التي تضعها إسرائيل كلما جلست إلى طاولة المفاوضات مجبرة غير مختارة تجعل من الصعب الوصول إلى حل الدولتين الذي ارتضاه المجتمع الدولي دون أن يتمكن من رسم ملامحه وخارطة طريقه الموصلة.

وقالت “إنه لم تكد إسرائيل تفيق من لطمة السويد التي فجرت مخاوفها حتى أتت أخرى ممن لم تنتظر جاء الاعتراف ليس رغبة كسابقه بل تصويتا برلمانيا وبأغلبية ساحقة هذه المرة زاد على 274 عضوا ولم يعارضه سوى قلة لا تتعدى 12 عضوا أمر فجر الغضب والقلق الإسرائيليين إذ إن الدائرة تتسع والقناعة بقيام دولة فلسطينية تكبر كل يوم وتترسخ في الأذهان”.

ونوهت في ختام افتتاحيتها بأن الاعتراف البريطاني قوبل بترحيب عربي وإسلامي كبيرين وآمال في اتخاذ برلمانات الدول الحرة خطوات مشابهة لكن ينبغي أن تخرج الأمور من طور الآمال والأماني إلى مرحلة العمل الدبلوماسي مع كل دول العالم وبرلماناتها من قبل جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي بما تملكان من نفوذ لتضييق الخناق على الاحتلال الإسرائيلي وإجباره على مشروع تسوية يعلن ميلاد الدولة الفلسطينية على حدود العام 1967 وعاصمتها القدس الشريف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث