البيان: فلسطين والمعركة الدبلوماسية

البيان: فلسطين والمعركة الدبلوماسية
أبوظبي – قالت صحيفة البيان الإماراتية إن قرار السويد الاعتراف بدولة فلسطين أثار عاصفة من ردود الفعل الإسرائيلية اعتبرت القرار معرقلا لعملية السلام وهو ما دعا السفير السويدي في تل أبيب لتوضيح أن هذا الاعتراف سيتم بعد استكمال المفاوضات.

وأكدت أن القرار السويدي – قبل التراجع عنه – يمثل إنتصارا للدبلوماسية الفلسطينية التي عرت الحكومة الإسرائيلية و أظهرت أنها عدوة للسلام في المجتمع الدولي .. مضيفة أنه يمكن اعتبار التعاطف الذي شهدته القضية الفلسطينية من غالبية الدول خلال دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع الماضي مؤشرا على المزاج الدولي العام الذي بات ينظر إلى إسرائيل نظرة مختلفة بحيث أصبح واضحا أنها هي التي تعرقل جهود التسوية رغم ادعائها عكس ذلك.

وقالت يبدو أن العرقلة الإسرائيلية لا تتوقف عند حدود فالشرط الذي ساقه وزير خارجية إسرائيل اليميني المتطرف أفيغدور ليبرمان بأن حل القضية الفلسطينية يجب أن يندرج ضمن تسوية شاملة بين إسرائيل والعالم العربي بأسره يعبر بوضوح عن حالة التخبط التي تعيشها حكومة الاحتلال والتي تريد من خلال مثل هذا الاشتراط التعجيزي التفلت من عملية السلام برمتها إذ إن التسوية مع الجانبين السوري واللبناني باتت في خبر كان بسبب الأوضاع الأمنية الخاصة التي يعيشها البلدان وإعادة طرح ترابط مسارات الحل بهذا الشكل بعد أن قاتلت إسرائيل طويلا لفصمها عن بعضها ما هو إلا مراوغة جديدة تضاف إلى سلسلة طويلة من المواقف غير المنطقية التي تتمترس خلفها حكومات الاحتلال منذ التوقيع على اتفاق أوسلو” .

وشددت في ختام افتتاحيتها على ضرورة مواجهة هذا السعي الإسرائيلي لمحاصرة الدبلوماسية الفلسطينية ووأد منجزاتها .. مطالبة الفلسطينيين بالتوحد وراء الشرعية المتمثلة بالسلطة الفلسطينية ونبذ أي خلافات أو انقسامات لأن الانقسام طوال السنوات العشر الماضية هو الذي أدى إلى إمعان إسرائيل في غيها و تماديها في انتهاك الحقوق الفلسطينية دون أن تجد رادعا من المجتمع الدولي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث