الوطن: العراق ينتظر أهله

الوطن: العراق ينتظر أهله

أبوظبي – قالت صحيفة الوطن الإماراتية إن العالم تنفس الصعداء سواء العراقيين أنفسهم أو الدول الصديقة والتي يهمها حال العراق أو المجتمع الدولي ذاته، يوم تم تكليف حيدر العبادي بتشكيل الحكومة الجديدة وطي صفحة المالكي الذي أوصلت سياسته أحوال العراق إلى ما آلت إليه اليوم.

وأضافت أن كل التأييد الذي حظي به تكليف العبادي لتشكيل الحكومة أرفق بالدعوة إلى سرعة إنجاز تشكيلة حكومية وطنية جامعة تشرك جميع أطياف العراق بالحكومة ليتحمل الجميع مسؤولياتهم أمام دقة وحساسية المرحلة الأخطر بتاريخه الحديث وحتى لا يشعر أي طرف بالعزلة أو التهميش الذي اعتمدته الحكومات السابقة.

وأعربت الصحيفة عن أسفها من أنه رغم تكليف العبادي منذ 11 أغسطس الماضي والمهلة الدستورية منذ تاريخ التأليف حتى إعلان التشكيل هي 30 / يوما لم يرى التشكيل المرتقب النور بعد والأسباب وفق التسريبات هي خلافات بين كتل سياسية في البرلمان حول مطالبة كل منها بحقائب معينة.

وتساءلت الصحيفة، ماذا ستستفيد أي كتلة لو حظيت بأي حقيبة والعراق يتهاوى سريعا رغم المحاولات الإسعافية بعد تطورات الأحداث الأخيرة خاصة اجتياح تنظيم “داعش” الإرهابي وسيطرته على مناطق واسعة من العراق وتهديده أربيل بذاتها وهل يعيش العراق في وضع مستقر وطبيعي لتتمسك هذه الكتلة بوزارة معينة أو تماطل وتعطل هل يعتقد عاقل أن العراق يحتمل أي خلافات خارجية في ظرفه الحالي متى سيخرج البعض من النظرة الضيقة للكتلة أو المدينة أو الطائفة إلى الشأن العراقي العام طالما كان الخطر يتربص بالجميع وبالتالي ماذا سيفيدهم كل هذا لو انهار البيت كاملا لتداعي أسسه.

وأكدت أن العراق اليوم في سباق مع الزمن بعد أن زاد مستوى الكوارث بمختلف الصعد منذ دخول “داعش” فالتفجيرات اليومية والتوترات والانهيارات الأمنية باتت أضعافا مضاعفة منذ ذلك الحين وفي كل يوم لايتفق فيه العراقيون على القادم بتوحد وتصميم فهم يخسرون ووطنهم يخسر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث