عكاظ: لنوقف المتاجرة بدم الأبرياء

عكاظ: لنوقف المتاجرة بدم الأبرياء

الرياض – تساءلت صحيفة “عكاظ” السعودية لمصلحة من تعطل المبادرة المصرية بعد أن عرضت على مجلس الجامعة العربية وحصلت على موافقة جماعية بحضور جميع الأعضاء؟ ومن يتحمل مسؤولية قتل العشرات من الأبرياء الفلسطينيين كل يوم على يد إسرائيل وتحت طائلة القصف الجوي والحصار البحري والزحف البري المتواصل؟

وفي ذمة من تدمر البنية الأساسية لشعب فلسطين في غزة بفعل هذا التعطيل المخل لمبادرة كان على جميع الأطراف إقرارها والبحث في تفاصيل تنفيذها بعد كف هذا العدوان الإسرائيلي المشين؟

وبينت أن الإجابة واحدة ومعروفة هي أن من يعطلون إيقاف العمليات الإسرائيلية البربرية يخدمون إسرائيل ومخططات إسرائيل بدرجة أو بأخرى، وقد حان الوقت لكي تتوقف المزايدات بقضية الشعب الفلسطيني أو المتاجرة بدماء أبنائه.

ودعت “الجميع أن يتحملوا مسؤوليتهم، ويقفوا موقفا واحدا وموحدا بوجه إسرائيل وأصدقاء إسرائيل الحقيقيين وضد كل المواقف المريبة”، وقالت: “المهم هو إنقاذ الشعب الفلسطيني الذي لم يعد يحتمل أي مراهنات أو صراعات سياسية لا علاقة له بها ولا مصلحة له فيها”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث