البيان: استحقاق عراقي محفوف بالتحديات

البيان: استحقاق عراقي محفوف بالتحديات

وتقول الصحيفة إنّ التهديدات وأعمال العنف لا زالت تتوالى والتي تستهدف بعض المرشحين وتجمعاتهم الانتخابية، ما ينذر باحتمال نجاح تنظيمات إرهابية، وفي مقدمتها هذه المرة ما يسمى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش”، الذي يقاتل بشراسة ضد القوات الحكومية في عدة جبهات، باستهداف بعض مراكز الاقتراع أو التجمعات الانتخابية.

وتضيف أنه فيما يخوض رئيس الوزراء نوري المالكي الانتخابات التشريعية “بلا منافس واضح” داخل جماعته، ووسط ترجيح أوساط نيابية من حزبه “الدعوة الإسلامية” فوزه بولاية ثالثة، رغم توالي الانتقادات الموجهة له ولحكومته داخل وخارج ائتلاف دولة القانون، فإن قائمة العراقية بزعامة إياد علاوي تشكك في نزاهة وشفافية الانتخابات التي تجري في “مناخ شديد السلبية”. حسب تعبير علاوي، ما يزيد من حدة المأزق السياسي الذي يلف الاستحقاق، ناهيك عن الضغوط الاقتصادية التي يعيشها العراق بصفة عامة منذ أعوام.

وتختتم بالقول، تحديات جمّة تحيط باستحقاق لطالما نظر إليه العراقيون كورقة رابحة قد تنتشل البلاد من أزماتها، فيما يرى فيه البعض تكراراً لانتخابات مارس 2010، ولكن ببعض الوجوه والوعود الجديدة القديمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث