الشرق: هل يُصبح منصب الرئيس شاغراً؟

الشرق: هل يُصبح منصب الرئيس شاغراً؟

الرياض – قالت صحيفة الشرق السعودية إن اللبنانيين تعذر عليهم اختيار رئيس لبلادهم لسنوات طويلة، وجميع الرؤساء الذين حكموا لبنان منذ بدء الحرب الأهلية اللبنانية عام 1975 لم يختارهم اللبنانيون بحرية، بل وصلوا إلى الرئاسة نتيجة توافقات إقليمية ودولية، وتدخل النظام السوري على مدى ثلاثين عاماً في رسم سياسية لبنان وتشكيل حكوماته واختيار رؤسائه، فيما التدخل الإيراني يبلغ أقصى مداه عبر حزب الله الذي يشكل القوة العسكرية المسلحة الوحيدة في لبنان.

وذكرت الصحيفة أن الشعب اللبناني يجد نفسه مرة أخرى أمام الخيار الصعب في إيجاد رئيس قوي للبلاد يحظى بشعبيته وتقف خلفه قوى سياسية تمكنه من حكم البلاد وليس رئيسا تفرضه قوى إقليمية.

وتوقعت الصحيفة أن جلسة البرلمان اليوم الأربعاء لن تكون سوى جلسة استكشافية ولن تقدم رئيسا للبنان، وسيبقى الباب مفتوحاً على نافذة وحيدة هي البحث عن مرشح توافقي، يملأ فراغ كرسي الرئاسة لكن دون أن يكون قوياً وحاكماً للبلد كما أمل اللبنانيون طيلة هذه العقود.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث