البيان: الإرهاب.. التحدي العربي القادم

البيان: الإرهاب.. التحدي العربي القادم

وتقول الصحيفة لم يعد الإرهاب مقتصراً على دولة ما دون سواها، وإن كانت درجاته متباينة بين الدول، غير أنّ الواضح أنّ بعض الجماعات في مصر اختارت لنفسها طريق الإرهاب والترويع باستهداف رجال الأمن وحتى المدنيين، في حين نجد الجماعات ذاتها في ليبيا.

وتضيف، تزايد وتيرة العنف واستهداف الأمن لابدّ أن يقابله خطة لمواجهة مثل هذه الأعمال، وهي الخطوة التي دشنتها مصر بقرار من وزير الدفاع المصري المشير عبدالفتاح السيسي، والتي تمثلت بتشكيل قوة انتشار سريع من القوات المسلحة لمواجهة الإرهاب والمخاطر الأمنية، حرصاً على تحصين مصر.

وتختتم الصحيفة بالقول، إنه لم يعد ممكناً أو مقبولاً تجاهل ما يجري من تصعيد خطير في عمليات التخريب وحروب إبادة وقتل بالجملة، وتفجيرات يومية تحصد العشرات من الأبرياء فاستفحال هذه الظاهرة، في عدد من البلدان العربية، يقتضي صياغة مشروع استراتيجي وطني شامل لمكافحتها. ويقتضي استيعاباً لمختلف الأسباب التي أدت لاستفحالها، وأيضاً القوى المدنية المطلوب زجها في المواجهة الكبرى لهذه الظاهرة الخطيرة على الأمن العربي ومستقبله. ذلك يفترض جدلاً، ألا تقتصر المواجهة على خندق واحد، وتدع الخنادق الأخرى مكشوفة دون حراسة. ومع التسليم بأن الحلول الأمنية، هي أمر لا مفر منه، لكنها وحدها تبقى غير كافية لاجتثاث الظاهرة من جذورها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث