البيان: انتهاكات إسرائيلية لا تنتهي

البيان: انتهاكات إسرائيلية لا تنتهي

أبوظبي – قالت صحيفة البيان الإماراتية في مقالها الافتتاحي إنه خلال 48 ساعة الماضية قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي بدم بارد ستة فلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة منهم قاض أعدمته على معبر الكرامة الذي يربط الضفة بالأردن بذريعة أنه هاجم أحد جنودها، فيما تواصل بشكل يومي حملات دهم واعتقال فلسطينيين في مدن وبلدات الضفة وتدنيس المقدسات الإسلامية الفلسطينية.

وأشارت إلى أن أوساط إسرائيلية معارضة ومنها الأديب يتسحاق لاؤور انتقدت بشكل صريح تمجيد أعمال القتل التي يرتكبها جيش الاحتلال بحق الفلسطينيين والتي تكررت بشكل إعدامات ميدانية بذرائع واهية، أما فلسطينيا فإن الموقف العام واضح وصريح ألا وهو رفض واستنكار ممارسات إسرائيل في الأراضي المحتلة ومد يد السلام لإنهاء الصراع الممتد منذ عقود رغم المراوغات والانتهاكات الإسرائيلية غير المنتهية.

ونوهت بأن ذلك يأتي وسط تحذيرات أردنية رسمية من انتهاك السيادة الأردنية على المسجد الأقصى المبارك وأخرى برلمانية وشعبية بطرد السفير الإسرائيلي لدى عمان يرافقها تأكيد جامعة الدول العربية على حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية ينهي الاحتلال ويؤسس لدولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية.

وأضافت أن تلك الانتقادات الداخلية والخارجية لم تمنع سلطات الاحتلال من مواصلة انتهاكاتها الدموية بحق الفلسطينيين كما أنها لم تمنعها من استكمال هجمتها الشرسة بحق مدينة القدس المحتلة والمقدسات الإسلامية إذ إنها فرضت أخيراً حصاراً عسكرياً محكما على المسجد الأقصى ومنعت المصلين وطلاب العلم من دخوله تمهيدا لاقتحامات جماعية دعت إليها منظمات الهيكل المزعوم بمشاركة حاخامات يهود متطرفين رغم كافة التصريحات الفلسطينية المنددة بذلك.

وأكدت البيان في ختام افتتاحيتها أن إسرائيل التي تضرب بعرض الحائط كل الاتفاقيات والانتقادات العربية والدولية لا تحتاج إلى قليل من الضغط الشكلي وكثير من الاستنكار والشجب بل هي تفرض علينا ضرورة اتخاذ وقفة عربية إسلامية جادة وحقيقية وحازمة يتبعها حراك دولي فعلي وملزم يضع حدا لغطرستها وتطاولها على الفلسطينيين وأرواحهم وممتلكاتهم وأراضيهم المحتلة ومقدساتهم الإسلامية والمسيحية وفي مقدمتها المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث