الخليج: لبنان يعبر الأزمة

الخليج: لبنان يعبر الأزمة

أبوظبي – وصفت صحيفة الخليج الإماراتية ولادة الحكومة اللبنانية بـ”القيصرية التي جاءت بعد عشرة أشهر من الحمل الصعب والعسير”، مشيرة إلى أن الأهم في ذلك أن لبنان يمر بظروف خطرة نظراً لتداعيات الأزمة السورية بكل تجلياتها السياسية والاجتماعية والأمنية عليه.

وأضافت أن لبنان أمام استحقاق رئاسي داهم ووصوله إلى ذلك الموعد من دون حكومة يعني وجود فراغ مؤسساتي لا رئيس جمهورية ولا مجلس نواب قادر على الاجتماع والتشريع ولا حتى حكومة لأن الحكومة السابقة كانت مستقيلة وهي لتصريف الأعمال فقط.

وقالت رغم كل ما اكتنف المشهد السياسي اللبناني طوال الأشهر الـ10 الماضية من شد وجذب وتشنج طائفي ومذهبي أدركت القوى السياسية الممسكة بالوضع أنها أمام لحظة الحقيقة وأن وجود لبنان بات على المحك وبات موضع تساؤل فقررت تقديم تنازلات متبادلة مكنت من إخراج حكومة مقبولة من الجميع ولمهمة محددة وهي الإشراف على انتخاب رئيس جديد للجمهورية ثم تستقيل بعدها ليتم تشكيل حكومة أخرى.

وأكدت أن المهم هو أن لبنان الذي يواجه مخاطر تهدد وحدته الوطنية جراء تصاعد وتيرة التطرف المذهبي والجماعات التكفيرية والإرهابية؛ تمكن في نهاية المطاف من تجاوز منزلقاً خطيراً والتغلب على كل عوامل التعطيل والتفجير.

وطالبت الخليج في ختام افتتاحيتها الحكومة الجديدة بأن تسعى جهدها ما دامت تمثل كل القوى الفاعلة على الأرض إلى نزع كل فتائل التفجير وخصوصا المحاولات الخبيثة والحثيثة لتفجير اقتتال مذهبي وأن تتمكن من ضبط الوضع الداخلي الهش ومواجه الإرهاب والوصول لاستحقاق الرئاسة في الموعد المحدد وبأقل تكلفة ممكنة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث