الخليج: النموذج العراقي

الخليج: النموذج العراقي

وتقول الصحيفة إنّ الاحتلال زرع بذور الفتن الطائفية والمذهبية من خلال ابتداع نظام المحاصصة في الحكم على أسس طائفية وإثنية، وبدأ بتغذية كل نوازع الفتن والانفصال من أجل تفكيك وحدة العراق وتفتيت عرى مجتمعه، وكانت إسرائيل الرابح الأول من خلال استبعاد العراق وقدراته عن مجرى الصراع، بعدما حققت الولايات المتحدة هدفها في وضع يدها ويد شركاتها على ثرواته النفطية.

وتضيف، وبفضل أمريكا وسياساتها الجهنمية، تم تحويل العراق إلى بؤرة للإرهاب، وفدت إليها جيوش التكفير والتدمير من كل حدب وصوب، تنفث حقدها الأسود بالقتل العشوائي وبأفكارها الظلامية، ومن دون اكتراث بأي قيمة إنسانية أو دينية سعياً لبعث دويلات تحمل مسميات عفا عليها الزمن ولا تليق بالأمتين العربية والإسلامية، في زمن يستحق فيه العرب نهضة حضارية تضعهم في صفوف الأمم الأخرى.

العراق الذي يتم تحويله إلى مقتلة هو نموذج لما يحمله الفكر الإرهابي التكفيري لدول عربية أخرى بدأت تعاني ما يعانيه العراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث