البيان: كلفة العجز السوري

البيان: كلفة العجز السوري

البيان تقول إن كلاهما يكتنفه الإلتباس والغموض وكذلك حال أطراف الأزمة.المعارضة مُثقلة بحمولة وطنية تتجاوز قدراتها منذ استبدلت التشظي بالوحدة.

وتشير صحيفة البيان إلى أنه كان الخطيئة الأولى في فتح أفق الأزمة أمام الأيادي الخارجية وفقدت المعارضة من ثم التماسك في إدارة المواجهة مع النظام على الأرض. أو حتى الإمساك بأوراق اللعبة السياسية أمام التيارات الخارجية.

الصحيفة الإمارايتة تضيف، أن النظام أصبح عاجزاً عن إدارة الدولة مثلما أخفق في استيعاب مطالب المعارضة الإصلاحية أو وضع نهاية للمعارضة المسلحة المناهضة. فسلطته على الأرض أمست متنقلة تفتقر إلى الثبات والديمومة.

وتقول البيان، أنه تحت هذا العجز المزدوج يبدو مؤتمر جنيف منصة لمساومات حلفاء النظام وخصومه ومن ثم يندرج في سياق «لعبة الأمم». ولن يملك النظام أو المعارضة فرض شروطهما في الطريق إلى جنيف أو على طاولة المؤتمر.

وتختتم الصحيفة افتتاحيتها بالقول أن وحده الشعب السوري يتحمل كلفة باهظة من دمه وموارده ومستقبله مقابل عجز النظام والمعارضة للخروج من المأزق الحالي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث