البيان: مصر تحاكم رئيساً ثانياً

البيان: مصر تحاكم رئيساً ثانياً
المصدر: أبوظبي-

قالت صحيفة البيان الإماراتية في افتتاحيتها إن ” محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي، و14 من معاونيه وقيادات جماعة الإخوان المسلمين المنحلة، في قضية التحريض على قتل متظاهرين سلميين، في الأحداث المعروفة إعلامياً بـ «أحداث الاتحادية»، يعيد للأذهان محاكمة الرئيس السابق محمد حسني مبارك، التي وصفت بأنها «محاكمة القرن».

وتحت عنوان”مصر تحاكم رئيساً ثانياً ” تضيف الصحيفة أن:” المحاكمة التي لن تنقل على الهواء لأسباب قد تتعلق بالأمن القومي أو لتوفير جو قانوني آمن بحسب مراقبين، تأتي في ظل إجراءات أمنية استثنائية تفاديا لأعمال عنف أو إراقة دماء يتسبب بها أنصار الجماعة المحظورة”. مشيرة إلى دعوات مؤيديها إلى ما وصفته بـ «الزحف» إلى مقر المحاكمة، ولافتة إلى تلويح بعض «التيارات الإسلامية» بحمل السلاح ضد الدولة.

وسوّغت “البيان” قرار رفع وزارة الداخلية المصرية درجة التأهب على مستوى أفرعها الرئيسية وتشكيلاتها، لتأمين أهداف حيوية عدة مثل السجون ومحطات الكهرباء والبنوك والسكك الحديدية فضلا عن قناة السويس ، بسبب محاولات أنصار «المحظورة» تخريب مؤسسات عامة ونشر الفوضى في البلاد، محذرة من أنهم بدأوا تنفيذ تهديداتهم الإثنين بتنظيم احتجاجات في مناطق متفرقة من القاهرة.

وقارنت البيان في ختام افتتاحيتها بين مرسي الذي يعدّ ثاني رئيس مصري يحاكم في غضون عامين، ومبارك الذي أطاحت به ثورة الخامس والعشرين من يناير 2011 في تهمة قتل المتظاهرين; لافتة أن مبارك واجه سلسلة قضايا أخرى تتعلق بالفساد والتربح غير المشروع، ما يجعل المقاربة بينهما بعيدة بعض الشيء وإن جمعتهما تهمة التحريض على العنف والقتل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث