الخليج: المساعدات المسمومة

الخليج: المساعدات المسمومة

أبوظبي – قالت صحيفة الخليج الإماراتية إن الولايات المتحدة لا تنفك تمارس سياسة العصا مع مصر الثورة؛ وهي سياسة قديمة عرفتها شعوب ودول عانت منها لمجرد أنها رفضت الخضوع للإملاءات الأمريكية والقبول بمصادرة قرارها المستقل أو تجيير مواقفها لتصبح تابعاً أو ذنباً لها.

وأضافت أن مصر الثورة “ثورة 30 يونيو” ليست كما قبلها هي قررت باسم الشعب الذي نزل إلى الملايين في الميادين والشوارع أن تستعيد قرارها ودورها وتكون حرة سيدة وأن تخرج من تحت العباءة الأمريكية حيث مكثت أكثر من أربعين عاماً وحاول “الإخوان” تأييد هذا الواقع من خلال ربط مصر ومستقبلها بتحالفات واتفاقات سرية ومشبوهة مع واشنطن وتحويل مصر إلى وكيل إقليمي لمصالحها في المنطقة.

وأوضحت الصحيفة أن ربط الولايات المتحدة مساعداتها إلى مصر بوقف ملاحقة “الإخوان” يكشف مدى التحالف والارتباط الذي كان قائماً بين الطرفين الأمر الذي يدفع دولة عظمى إلى ممارسة هذا الحد من الضغوط وعمليات الابتزاز يهدف إجبار الثورة المصرية على الرضوخ وغض الطرف عمن أساؤوا إلى مصر وشعبها وانتهجوا العنف والتخريب سبيلاً للسلطة والاستيلاء على الدولة إذ لم يكن مهماً لـ”الإخوان” وسيلة “التمكين” ومع من وكيف يحققون أهدافهم، ومن أين يأتيهم الدعم والتأييد من الولايات المتحدة أو “إسرائيل” أو غيرهما.

ورأت الصحيفة الإماراتية أن الولايات المتحدة ستدرك أنها أخطأت الهدف وأساءت التقدير إذ ليس من خلال الابتزاز والتخويف والعقوبات تقام العلاقات المتكافئة بين الشعوب والدول وليس بأساليب المواجهة يمكن كسب العقول والقلوب لأن مثل هذه الأساليب تعمق الصراعات والخلافات والكراهية من جهة وتكشف الولايات المتحدة على حقيقتها قوة هيمنة من جهة ثانية.

وأشارت إلى أن الشعب المصري لن يرضخ وعقارب الساعة لن تعود إلى الوراء هو يتقدم بخطى ثابتة لتحرير مصر من مثالب وأخطاء وخطايا سنوات الاستبداد والقهر والتحالفات المشينة كي تستعيد مصر دورها الريادي والالتزام بقضايا أمتها وتحرر إرادتها وقرارها.

وأكدت الخليج في ختام افتتاحيتها أن مصر لن ترضخ للابتزاز ولن تتنازل عن ممارسة سيادتها على أرضها في اجتثاث كل أشكال الإرهاب من أين أتى ومهما كان لونه .. مشيرة إلى أن قطع المساعدات يزيدها إصراراً على التحدي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث