تحذير.. قناة السويس الجديدة في خطر

تحذير.. قناة السويس الجديدة في خطر

شوقي عبدالخالق

عاشت جموع المصريين على مدار الأيام الماضية لحظات من التفاؤل بعد إعلان مشروع قناة السويس الجديدة، والبدء في تنمية محور القناة.

وشاهد المصريون حماس المشير عبدالفتاح السيسي نحو سرعة الانتهاء من المشروع الذي يعقد عليه النظام الحالي آمال كبيرة لإعادة الاتزان للاقتصاد المصري، بعد أن استنفذت الثلاث سنوات الماضية، ما تبقى للمصريين من رصيد باقتصادهم.

ولكن !! يجب أن ينتبه النظام الحالي إلى أن هذا المشروع يتم تشييده في مسرح الأحداث، وهو سيناء، التي تشهد حربا ضارية على مدار أكثر من عام ضد الإرهاب المستوطن فيها بشدة وبأعداد كبيرة.

ولا يخفى على أحد ما قام به الإرهابيون من عمليات تفجير لخطوط الغاز في سيناء، بحثًا عن أي إعاقة للاقتصاد المصري، وهو أمر متوقع بالطبع ان يحدث لهذا المشروع على يد أعداء الوطن ممن تستروا بغطاء الدين لتبرير أعمالهم الإجرامية.

ورغم علم العديد من أصحاب الشركات التي حظيت بفرص عمل لحفر القناة الجديدة، إلا أنهم أصروا على قبول التحدي، من أجل مستقبل مشرق لمصر.

وبالطبع فإنه على أجهزة الأمن أن تعي أن هذا المشروع سيكون الهدف القادم للجماعات الإرهابية في سيناء، ومن ثم فعلى القوات المسلحة تكثيف حملاتها لتطهير سيناء، لضمان تجفيف منابع الإرهاب بها، حتى نضمن عدم عرقلة العمل هناك، وأن يتم تسليم المشروع كما وعد الرئيس السيسي في نفس الموعد من العام المقبل.

هذا المشروع العملاق .. يعي أعداء الوطن في الداخل والخارج أهميته في تنمية مصر ورفع الدخل القومي المصري وتعويض الخسائر التي تحملها الاقتصاد جراء تراجع السياحة في مصر، وما قد يتسبب فيه هذا المشروع من عودة مصر لزعامة المنطقة وبقوة وفي زمن قياسي.

وبالتالي ستكون الحرب على هذا المشروع ضارية، وهو تحدٍ جديد للقوات المسلحة وللزعيم عبد الفتاح السيسي، لذا وجب علينا أن نرسل برسالة تحذير للمحافظة على هذا المشروع العملاق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث