تبريرات المثقف العربي

تبريرات المثقف العربي

نجم عبد الكريم

عدد لا يستهان به من المثقفين العرب ، ممن يُفترض فيهم الوقوف الى جانب شعوبهم في تنظيراتهم الفكرية والسياسية ، بل والثقافية ، ولكنهم بدلاً من ذلك أخذوا جانب التنظير للحكام والأنظمة الظالمة ، والبعض منهم تبوأوا مناصب المستشارين لهؤلاء الحكام والأنظمة ، وحجتهم في ذلك : ” لو لم أكن في هذا المكان لاحتله من هو غير جدير به ، فلا يعمل من أجل المصلحة العامة !

هذا التبرير يذكرني بحكاية المرأة وقبطان السفينة، حيث كتبت تلك المرأة في يومياتها التالي:

الاثنين : نجحت في الجلوس الى مائدة القبطان !!..

الثلاثاء : قضيت معظم ساعات اليوم في غرفة القبطان !!..

الأربعاء : قدَّم لي القبطان عرضاً للنوم معه في غرفته !!..

الخميس : هددني القبطان بإغراق السفينة في حالة عدم استجابتي لعرضه !!..

في الليلة الفاصلة بين يومي الخميس والجمعة ، بت أشعر أني أسعد مخلوقة فوق هذا الكوكب ، لأنني تمكنت في هذه الليلة من إنقاذ أرواح 400 انسان كانوا على متن السفينة !!..

* * *

مع تحياتي للمثقفين ( وعاظ السلاطين ) !!..

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث