حكاية عن امرأة تحب

حكاية عن امرأة تحب

جيهان الغرباوي

في إحدى المرات كان عليه أن يسافر للخارج في مهمة عمل، وفى المطار تذكر فجأة، أنه ترك في البيت أوراقا غاية في الاهمية ،ومنها تأشيرة الدولة التى سيذهب إليها ، فاتصل بزوجته يخبرها ، وكان رد فعلها جميلا ودودا، فبدلا من أن تلومه وتنتقد قلة تركيزه أو تتهمه بالاهمال ، ضحكت وقالت : يالها من مغامرة .. ماذا ستفعل الآن؟

طلب منها أن ترسل بالفاكس صورة من الأوراق على السفارة ،بالدولة التى سيتوجه إليها ، وفعلت ، وحلت المشكلة.

هذه حكاية واقعية، ذكرها مؤلف كتاب ( الرجال من المريخ والنساء من الزهرة) وهو أحد أكثر الكتب مبيعا في العالم.

حكاية عن امرأة تحب، لذا فهى زوجة متعاونة للغاية، لم تلجأ في أي يوم إلى أن تلقى على زوجها محاضرة عن حسن التصرف، ولم تنعته أبدا بالتقصير مهما كانت هفواته، أو اخطاؤه، بل كانت دائما تخبره أنها فخورة به، لأنه يجد لكل مشكلة حلا ..

عندما نحب باخلاص ، نجد المخرج، ونكتشف حلا لكل مشكلة، وتصبح الحياة أسهل، وتزيد فرص النجاح وتتفتح خلايا الاحساس بالجمال، وتقوى القدرة على التفكير والابداع وصناعة البهجة والمتعة .

كثير منا لا يحتاج نصيحة ولا انتقاد ، بل يحتاج الحافز والتشجيع و المساندة.

كثير منا لا يحتاج الثروة بالذات، أو الشهرة أو النفوذ الطاغي أو المنصب الرفيع كي يقدر على مواجهة الحياة أو كي يشعر بالأمان والسعادة.

كثير منا لا يحتاج في الحقيقة غير الاخلاص والحب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث