الملاس..أسرار وخبايا

الملاس..أسرار وخبايا

كشفت مصادر مطلعة في دار الرئاسة اليمنية لشبكة إرم الاخبارية عن ضغوطات يواجهها الرئيس عبد ربه منصور هادي قد تدفعه إلى إقالة وزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر أحمد، خلال الأيام القليلة المقبلة، بعد سقوط محافظة عمران المحاذية للعاصمة اليمنية صنعاء في أيدي الحوثيين، واستيلائهم على أسلحة ومعدات معسكر اللواء 310 بالمحافظة.

وقالت المصادر إن الرئيس هادي حمّل وزير الدفاع مسؤولية استيلاء الحوثيين على المعدات العسكرية الثقيلة بعد اقتحامهم مقر اللواء 310 وسيطرتهم على عمران، خصوصاً وأن هنالك معلومات تتحدث عن تواطؤ من قبل قيادات عسكرية عليا بالوزارة حالت دون إسناد اللواء 310، وتقديم قائد المنطقة العسكرية السادسة بعمران استقالته قبيل القرار الرئاسي الذي صدر بتغييره قبل أيام.

وتشير المصادر إلى أن هادي قد توصل بشكل مبدئي إلى تعيين العميد الركن عبدالله منصور الوليدي قائد محور الغيظة – المهرة وزيراً للدفاع بديلاً عن الوزير الحالي، لكنه لم يصل إلى قرار نهائي بعد.

وينتمي العميد الركن الوليدي إلى محافظة أبين، مسقط رأس الرئيس هادي ووزير الدفاع الحالي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث