الملاس..أسرار وخبايا

الملاس..أسرار وخبايا

أكدت مصادر لـ”إرم” أن مجموعة من أركان نظام مبارك من مسؤولين ورجال أعمال سابقين، قد بدأوا التجهيز إلى العودة للساحة السياسية مجددًا، مستغلين بوابة البرلمان التي ستفتح أمامهم قريباً.

وقالت المصادر إن تلك الشخصيات ستحاول السيطرة على مقاعد مجلس الشعب، إما بطريق مباشر بالمنافسة على مقاعد في بعض الدوائر الشهيرة والتي كانت حكراً على بعض نواب الوطني، أو بطرح أسماء جديدة من الباطن لتشكل غطاءً سياسيًا لأباطرة المال في عهد مبارك.

وأشار مصدر موثوق من داخل الحزب الوطني المنحل، إلى أن قيادات “الفلول” اجتمعوا الشهر الماضي في مناسبة لاحد أبرز الرجالات القانونية في عهد مبارك، والذي كان أحد الأيقونات الأساسية بمجلس الشعب الذي حصل على البراءة قبل بضعة أشهر لعدم ثبوت أي تهمة فساد عليه، وشددوا جميعاً على عودتهم قريباً في ظل أجواء احتفالية تبادلوا فيها التهاني على العودة المتوقعة قريباً مع انتهاء الانتخابات الرئاسية.

ومن المتوقع أن يلجأ الفلول لشتى السبل، من أجل العودة لاحتلال المشهد السياسي والاقتصادي المصري، بما في ذلك الضغط بالبورصة، التي تعد السلاح الأكبر لرجالات النظام السابق، وكذلك ورقة الاقتصاد والمال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث