صحف تركية تصف تقرير “فريدم هاوس” بـ “الإسرائيلي”

صحف تركية تصف تقرير “فريدم هاوس” بـ “الإسرائيلي”
المصدر: إرم- (خاص) من مهند الحميدي

انتقدت وسائل إعلام مقرّبة من حزب العدالة والتنمية الحاكم في الجمهورية التركية، الأحد، التقرير الصادر عن مؤسسة “فريدم هاوس” الأمريكية حول تراجع حرية الصحافة في البلاد واصفة إياه بـ “الإسرائيلي”.

وكانت المؤسسة التي تتخذ من واشنطن مقرّاً لها، أصدرت مؤخراً تقريراً حول حرية الصحافة في العالم، جاء فيه أن تركيا حصلت خلال العام 2013 على 62 نقطة، لتحتل بذلك المرتبة 134 عالمياً، كواحدة من أقل الدول حرية في مجال الصحافة والإعلام، ولتترك أنقرة مكانتها في مصافي الدول الحرة، لتحل جنباً إلى جنب مع دول مثل أرمينيا والإكوادور وليبيا وجنوب السودان وكوريا الشمالية.

إلا أن التقرير لم يرق لبعض وسائل الإعلام التركية المقرّبة من الحكومة، التي اعتبرته “لا يمثل إلا أصحابه” متهمة مؤسسةُ “فريدم هاوس” بأنها تتلقى دعماً مالياً من الكيان الإسرائيلي واللوبي الصهيوني في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال إعلاميون: إن اتهام تركيا بأنها تدار بطريقة ديكتاتورية لا تحترم حرية الصحافة، يتطابق ومصالح الجهات المموّلة لمؤسسة “فريدوم هاوس” التي يترأسها “ديفيد كارمر” اليهودي الأصل.

وأضاف الإعلاميون إن “فريدوم هاوس” هي لسان حال المصالح الأمريكية، وتتبع سياسة الإشادة بالحريات العامة في الكيان الإسرائيلي، بينما تنتقد كل الأنظمة التي لا تتماشى مع السياسات الأمريكية.

وكانت منظمة “مراسلون بلا حدود” أصدرت منتصف شباط/فبراير الماضي من مقرها في باريس، تقريرها السنوي لحرية الإعلام في العالم للعام 2014، الذي أفاد أن “تركيا ما تزال تعتبر من أكبر السجون في العالم بالنسبة للصحفيين” وأنها ما تزال بعيدة كل البعد عن طموحاتها الإقليمية، ولم تسجل أي تقدم فيما يتعلق بحرية الإعلام خلال العام 2013 وجاءت في المرتبة 154 على قائمة المنظمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث