“الناتو” يطالب روسيا بسحب قواتها من الحدود مع أوكرانيا

“الناتو” يطالب روسيا بسحب قواتها من الحدود مع أوكرانيا
المصدر: براغ- (خاص) من إلياس توما

طالب أمين عام حلف الناتو، اندرس فوغ راسموسن، روسيا بسحب قواتها من الحدود مع أوكرانيا، والبدء بحوار حقيقي مع الحكومة الأوكرانية.

وأشار راسموسن، في مؤتمر صحفي عقده في براغ، الخميس، إلى وجود نحو 40 ألف جندي روسي على طول الحدود مع أوكرانيا في حالة الجاهزية للقتال.

وأضاف أن “الحلف يراقب يوميا من خلال صور الأقمار الصناعية، هذه القوات”، متهما روسيا بإثارة التوتر العرقي في شرق أوكرانيا، وبالعمل على تقويض الحكومة الأوكرانية، وتجاهل النشاطات غير المشروعة التي تقوم بها.

واتهم موسكو أيضا، بأنها تستغل القوة العسكرية لفرض الحل الفيدرالي على أوكرانيا، مشددا على أن “هذا الأمر هو قرار سيادي أوكراني، لا يحق لأحد التدخل فيه”.

وحذر راسموسن من أنه في حال تدخل روسيا عسكريا في الأراضي الأوكرانية، فإنها ستواجه عزلة دولية، وسيكون لهذا الأمر تداعيات جديدة سياسيا وعسكريا.

وأكد على أن الناتو “لن يتدخل عسكريا إلا لحماية الدول الأعضاء فيه”، مشيرا إلى أن الحلف قرر تعزيز تعاونه العسكري مع أوكرانيا، وإلى أنه يرسل إشارت واضحة إلى استعداداته من خلال زيادة نشاطاته العسكرية في البحر الأسود.

وقال: “إذا ما أرادت روسيا إعادة الثقة بها، عليها التوقف عن تعكير صفو الاستقرار في أوكرانيا، والبدء بحوار سياسي حقيقي معها”، داعيا روسيا إلى التوقف عن إلقاء المسؤولية على الآخرين والتوقف عن تجميع القوات والمساهمة بالمزيد من تدهور الأوضاع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث