الرجوب: فلسطين تدرس قطع العلاقات مع إسرائيل

الرجوب: فلسطين تدرس قطع العلاقات مع إسرائيل
المصدر: رام الله- (خاص) من فراس أحمد

أكد نائب أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، اللواء جبريل الرجوب، الخميس، أن القيادة الفلسطينية تدرس خياراً بوقف التعامل مع إسرائيل بشكل كامل، وقطع كل الاتصالات والعلاقات معها، كرد على قرارات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، معتبراً أن هذه القرارات تعد إرهاباً.

وقال اللواء الرجوب لـ”إرم” رداً على قرار نتنياهو بتخفيض العلاقات مع السلطة الفلسطينية باستثناء الأمن والمفاوضات إن: “هذا القرار يأتي في سياق قرارات وممارسات الإرهاب الرسمي لحكومة نتنياهو وأجهزته ضد القيادة الفلسطينية والشعب الفلسطيني وأرضه”.

وأوضح الرجوب إن القيادة الفلسطينية ستدرس قريباً جداً الرد بما في ذلك أن تنزل بمستوى العلاقة إلى درجة الصفر أي وقف كل أشكال العلاقات معهم في كل المجالات، كما تدرس التوجه إلى المجتمع الدولي لحماية الشعب الفلسطيني ودولة فلسطين المحتلة، واعتبر: “أن هذا الإجراء يوضح العقلية العنصرية الفاشية لنتنياهو في تعامله مع الشعب الفلسطيني”.

ورأى أن هناك إجماعا دوليا بما فيها الإدارة الأمريكية التي تعتقد أن إسرائيل تتحمل المسؤولية الأكبر عن فشل المفاوضات، وأن ما قاله وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يدلل على ذلك عندما حمل إسرائيل مسؤولية انهيار المفاوضات بعد أن تنكرت لإطلاق سراح الأسرى.

وقال الرجوب: “الشعب الفلسطيني ودولته موجودان بحكم التاريخ والحق والواقع المنصوص عليها في الشرعية الدولية، وإن الاحتلال ليس مصدر حياتنا، ولكن نتنياهو يتصرف بطريقة البلطجية في تعامله مع مصالح الإقليم والسلم العالمي “.

واعتبر الرجوب أن دولة فلسطين أصبحت حقيقة واقعة وأن إنهاء الاحتلال عن أراضي الدولة الفلسطينية مصلحة للأمن الإقليمي والسلام والاستقرار في العالم أجمع، وشدد على أن اليمين الفاشي الذي يقوده نتنياهو لن يستطيع الوقوف ضد إرادة العالم الحر الذي اتخذ قرارا بالاعتراف بدولة فلسطين وأنه لن يستطيع أن يقف ضد إرادة شعبنا بإنهاء الاحتلال وتحقيق هدفه بالحرية والاستقلال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث