كيري يلمح إلى مسؤولية إسرائيل عن تعثّر المفاوضات

كيري يلمح إلى مسؤولية إسرائيل عن تعثّر المفاوضات

واشنطن- ألمح وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري إلى مسؤولية إسرائيل عن تعثر مفاوضات السلام مع الفلسطينيين، مؤكداً ضرورة إيمان الطرفين (الفلسطيني والإسرائيلي) بالحاجة للتفاوض لنجاح المفاوضات.

وقال كيري في شهادته أمام لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ، عن السياسة الخارجية لإدارة الرئيس باراك اوباما إنه “للأسف فإن السجناء لم يجر إطلاق سراحهم كما كان يفترض، وأيضا جرى الإعلان عن 700 وحدة استيطانية في القدس، وتلك كانت اللحظة التي وجدنا فيها أنفسنا حيث نحن الآن. (يقصد تعثر المفاوضات)

وكانت إسرائيل وافقت على الإفراج عن 104 أسرى فلسطينيين معتقلين منذ ما قبل اتفاق أوسلو بين تل أبيب والسلطة الوطنية الفلسطينية عام 1993 على أربع دفعات، مقابل إحجام الجانب الفلسطيني عن طلب عضوية مؤسسات الأمم المتحدة، ولاسيما محكمة العدل الدولية في لاهاي، بعد أن حصل في تشرين الثاني / نوفمبر2012 على صفة “دولة مراقب غير عضو” في المنظمة الدولية.

وبالفعل أفرجت إسرائيل عن ثلاث دفعات، غير أنها لم تفرج عن الدفعة الرابعة التي تضمّ 30 أسيرا، كان من المقرر الإفراج عنهم نهاية الشهر الماضي.

وقال كيري: “في رأيي أن كلا القائدين -يقصد الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو- اتخذا عدداً من القرارات المهمة والشجاعة حتى هذه اللحظة”

وأضاف “كما تعلمون فإن قرار إطلاق سراح سجناء بالنسبة لرئيس الوزراء نتنياهو كان قرارا سياسيا موجعا وصعبا بشكل كبير جدا، وشعب إسرائيل كان مسانداً وصبوراً بشكل رائع”.

وتعليقا على توقيع الرئيس الفلسطيني محمود عباس مؤخرا أوراق انضمام بلاده إلى 15 معاهدة واتفاقية دولية، قال كيري إن ” كلا الطرفين (الفلسطيني والإسرائيلي)-بقصد أو غير قصد- انتهى بهما المطاف إلى اتخاذ مواقف غير بناءة”

وأضاف أن “من الواضح أن عقد هذه الاتفاقيات (مع الـ 15 منظمة دولية) لم يكن بناءً وقد عبرنا عن ذلك بكل وضوح”.

وعن الجهود الأمريكية لإنجاح المفاوضات، قال كيري: “إن فريقنا لايزال يتباحث على الأرض، كان هنالك اجتماع بين الفلسطينيين والإسرائيليين (في القدس برعاية أمريكية) ولا استطيع القول بأن هناك شيئا على وشك الحدوث، لكن يجب أن نحافظ على الأمل في هذه العملية الصعبة والمعقدة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث