أوكرانيا: الحرب مع روسيا تنهي منطقة البحر الأسود

أوكرانيا: الحرب مع روسيا تنهي منطقة البحر الأسود

أنقرة– أرجع السفير الأوكراني لدى أنقرة، سيغري كورسونسكي، سبب عدم إعلان أوكرانيا الحرب على روسيا، هو أن في أوكرانيا 15 منشأة نووية، وخط أنابيب يبلغ طوله 30 ألف كلم.

وقال:” بناء على هذه المعطيات، فلو اندلعت حرب بيننا، فهذا يعني نهاية منطقة البحر الأسود، لذلك نحن نسعى لاستقرار العلاقات مع روسيا”.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الدبلوماسي الأوكراني، الأربعاء، في ندوة بعنوان “آفاق جديدة في العلاقات الأوروبية- الأوكرانية، توقيع اتفاقية الشراكة بينهما، واتفاقية التجارة الحرة”، التي انعقدت في إحدى المؤسسات البحثية الخاصة بالسياسات الاقتصادية في تركيا.

وتناولت الندوة التعاون المتنامي بين الاتحاد الأوروبي، وأوكرانيا، فضلا عن سياسة أوروبا تجاه جيرانها، وتحدث خلالها عدد من المسؤولين الأوروبيين، من بينهم بيلا سزومباتي، والسفير الأوكراني لدى أنقرة، وسفيرا المانيا وبولندا في تركيا.

أما بخصوص السبب في ضم روسيا للقرم، قال الدبلوماسي الأوكراني:”من الصعب بمكان فهم ما يفكر به الرئيس الروسي، ولا توجد هناك أي واقعة تثبت تعرض المواطنين المتحدثين بالأوكرانية، لأي انتهاكات سواء في القرم، أو في أي مكان آخر بأوكرانيا، ونحن نحاول فهم السبب في هذه الخطوة الروسية”.

وشدد السفير كورسونسكي على ضرورة توقيع اتفاقية الشراكة مع الاتحاد الأوروبي في شهر تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، مشيرا إلى أن التأخير في توقيعها بهذا الشكل أصاب الشعب الأوكراني بخيبة أمل، فضلا عن إضراره باقتصاد البلاد.

ومضى قائلا:”لقد استغرقت هذه الاتفاقية ستة أعوام، لكننا نجحنا في نهاية الأمر، ولازال هناك الكثير الذي سنفعله، ونحن سنحقق تقدما كبيرا في الاقتصاد والقضاء والتحول الاجتماعي”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث