متظاهرون يحتلون مبنى البرلمان التايواني

متظاهرون يحتلون مبنى البرلمان التايواني

تايبي ـ قام المئات من الطلاب المتظاهرين باحتلال مبنى البرلمان التايواني في العاصمة تايبي، احتجاجاً على توقيع اتفاقية تجارية مع الصين كما أفادت وكالة أنباء تايوان الرسمية، أن المتظاهرين أحاطوا مبنى البرلمان من الخارج، فيما طالب رئيس البرلمان “وانغ جين بينغ” المتظاهرين التحلي بالحكمة.

وكانت الصين وتايوان وقعتا اتفاقية تجارية بينهما في حزيران الماضي، في حين لم تدخل حيز التطبيق بعد، انتظاراً لمصادقة البرلمان التايواني عليها.

ويقول المتظاهرون أن الاتفاقية تلحق الضرر بإقتصاد تايوان، وأنها ستجرد البلاد من الحماية إزاء الضغوط التي تمارسها الحكومة الصينية، كما دعا المحتجون البرلمان إلى دراسة الاتفاقية باستفاضة، وتعارض أحزاب المعارضة الإتفاقية التي تسمح للصين وتايوان بالاستثمار الحر في سوق الخدمات بينهما.

الجدير بالذكر أن تايوان كانت قد اتخذت قراراً بالاستقلال عن جمهورية الصين الشعبية، عقب الحرب الأهلية عام 1949، بينما تعتبر الصين أن تايوان ما زالت أراضٍ تابعة لها.

وتحسنت العلاقات بين البلدين في الآونة الأخيرة، بحيث أصبحت تايوان الشريك التجاري الأكبر للصين، بينما يعتقد غالبية التايوانيين أن تكامل الإقتصاد التايواني مع نظيره الصيني يلحق الضرر بتايوان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث