روحاني يزور مسقط لإزالة التوتر مع الخليج

روحاني يزور مسقط لإزالة التوتر مع الخليج
المصدر: طهران ـ (خاص) من أحمد الساعدي

كشفت مصادر إيرانية مطلعة أن “الرئيس روحاني سيبحث مع السلطان قابوس مسألة العلاقات الإيرانية الخليجية”، لافتة إلى أن “السلطان قابوس كان أمل إيران الوحيد لتحقيق التقارب مع الغرب وهذا ما حصل”، مشيرة إلى أن الحكومة الجديدة تسعى لطمأنة الخليج وتحقيق تقارب مع الدول المجاورة.

ولفتت المصادر في حديثها لشبكة “إرم” الإخبارية إلى أن روحاني يحمل معه رسالتين لسلطان عمان أولها تحسين العلاقات مع دول الخليج واستيعاب المشاكل التي تعاني منها المنطقة التي انتجتها الأزمة السورية، فيما تتعلق المسألة الثانية بتسوية نهائية للملف النووي الإيراني.

ورأت المصادر أن زيارة الرئيس روحاني تكتسب أهمية خاصة في الظروف الراهنة، لجهة تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، إضافة إلى أنها تساهم في تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة بالإضافة إلى بحث الأزمة السورية.

وفي هذا الصدد، قالت مواقع إخبارية إيرانية أن زيارة روحاني تأتي بعد يوم من زيارة قامت بها منسقة السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي كاترين آشتون الثلاثاء بعد مغادرتها مدينة أصفهان الإيرانية إلى مسقط، مشيرة إلى أن هذه الزيارة تم التعتيم عليها من قبل وسائل الإعلام.

وفي السياق ذاته، قال وكيل وزارة الخارجية للشؤون الإقليمية في البحرين السفير حمد العامر عبر صفحته على تويتر أن الزيارة التي قام بها الرئيس الإيراني الأربعاء إلى العاصمة العُمانية مسقط هي لـ”بعث رسالة تهدئة وتقارب مع دول مجلس التعاون لإزالة أسباب التوتر في علاقات إيران مع السعودية والبحرين”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث