السودان ينفي صلته بالسفينة التي اعترضتها إسرائيل

السودان ينفي صلته بالسفينة التي اعترضتها إسرائيل

الخرطوم – (خاص) من ناجي موسى

نفى مسؤول سوداني رفيع، في وزارة الخارجية السودانية، علاقة بلاده بشحنة الأسلحة التي قالت إسرائيل الأربعاء أنها اعترضتها في المياه الدولية قبالة السواحل السودانية في طريقها إلى غزة.

وقال المسؤول: “إنّ السودان ليس طرفاً في هذا السجال البتة”، متهماً إسرائيل بالتدبير “لأمر ما استبقته بإطلاق هذه الأكاذيب”، على حد قوله.

وفي الأثناء، أعلن الناطق الرسمي باسم الجيش السوداني، العقيد الصوارمي خالد سعد، أنه لا علاقة لبلاده بالسفينة التي زعمت إسرائيل أنها اعترضتها داخل المياه الإقليمية للسودان.

وقال سعد في تصريحات صحفية في الخرطوم الخميس: “لا توجد أية سفن حربية لإيران أو سوريا وصلت إلى المياه الإقليمية السودانية التي تمتد نحو 20 ميلاً”.

وأوضح أنّ “السفينة التي اعترضها الإسرائيليون كانت قبالة المياه الإقليمية السودانية فقط وليس داخلها، وهو أمر ليس السودان طرف فيه ولا يخصه بأية صورة”، مضيفاً أنّ وزير الدفاع أكد له أنه لم يرصد أية سفن حربية في المياه السودانية.

وسبق أن اتهمت السلطات السودانية طائرات إسرائيلية بضرب قافلة، زعم أنها كانت تحمل أسلحة إلى قطاع غزة في منطقة قريبة من الحدود المصرية السودانية، وقتل في الغارة عشرات الأشخاص وذلك في يناير 2009.

وفي 23 اكتوبر 2012، اتهمت الخرطوم إسرائيل بقصف مصنع اليرموك للأسلحة والذخيرة جنوب العاصمة السودانية، فيما قالت إسرائيل أنّ القصف “استهدف شحنات أسلحة متطورة من صنع إيران كانت سترسل إلى قطاع غزة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث