كاتب بريطاني: كييف وحدها تستطيع حل الأزمة الأوكرانية

كاتب بريطاني: كييف وحدها تستطيع حل الأزمة الأوكرانية

قال الكاتب البريطاني جونثان ستيل، الثلاثاء 4 آذار/ مارس، في مقال له نشر في صحيفة محلية، إن “ردود الفعل العنيفة ضد التحرك العسكري الروسي في شبة جزيرة القرم لن يفيد على الإطلاق؛ لأن كييف وحدها تستطيع إيقاف تحول الأزمة الأوكرانية إلى كارثة”.

وأضاف ستيل: “تهديدات وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بطرد روسيا من مجموعة الدول الثماني للدول المتقدمة (G8)، ومطالبة الحكومة الأوكرانية بتدخل حلف الناتو، تعتبر مؤشرا خطيرا على تطور الأزمة الأوكرانية، التي يسهل احتوائها في حال صفاء بعض الأذهان”.

ورأى أن “تسرع كيري في معاقبة روسيا يعتبر قرارا خاطئا، إضافة إلى قرار الناتو بالاستجابة لمطالب كييف، وذلك بعقد مؤتمر لأعضاء دول الثماني، موضحا أن “على الناتو عدم التدخل في الشأن الأوكراني لأن أغلبية المواطنين الأوكرانيين يعارضون عضوية بلادهم في حلف شمالي الأطلسي، وذلك وفق الاستفتاءات التي أجريت في البلاد منذ استقلالها”.

ولفت إلى أن “الرئيس الأوكراني المعزول فيكتور يانوكوفيتش، بالرغم من إساءة استخدامه للسلطة وانتشار الفساد في عهده، كان أول رئيس يعارض في حملته الانتخابية عضوية حلف شمال الاطلسي”.

ونوه الكاتب البريطاني في مقاله أن “الوقت لم يمض بعد لاستخدام الحكمة في حل الأزمة الأوكرانية، فتحرك القوات الروسية إلى شبة جزيرة القرم المؤيدة لروسيا، يعتبر خرقا لمعاهدة الصداقة التي وقعت عام 1997 بين روسيا وأوكرانيا”.

وأوضح ستيل أن “تدخل روسيا غير القانوني في أوكرانيا يبقى أقل وطئا من التدخل الذي قادته الولايات المتحدة في غزوها العراق وأفغانستان، حيث أصدرت الأمم المتحدة الموافقة على قرار الغزو بعد فترة وجيزة من غزو البلدين، لذلك فإن مسؤولية إنقاذ أوكرانيا من أزمتها الحالية ليس بيد أحد سواء أكانت واشنطن أو بروكسل أو موسكو، إنما بيد كييف وحدها”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث