مصدر إصلاحي إيراني: رئيسي انتهى من تشكيل حكومته (صور)

مصدر إصلاحي إيراني: رئيسي انتهى من تشكيل حكومته (صور)

أفاد موقع تابع للمعارضة الإصلاحية في إيران، اليوم الجمعة، أن مرشح المتشددين إبراهيم رئيسي انتهى من تشكيل حكومته منذ أيام وبإشراف من المرشد علي خامنئي، فيما يستمر توافد الناخبين الإيرانيين على صناديق الاقتراع لاختيار رئيس جديد للبلاد.

ونقل موقع “آمد نيوز” الإصلاحي عبر قناته على التلغرام بعد اختراقه منذ شهر من قبل السلطات الرسمية الإيرانية، عن مصدر مطلع قوله: “إبراهيم رئيسي عيّن مجلس الوزراء لحكومته الجديدة والتي شملت الدبلوماسي سعيد جليلي لمنصب النائب الأول لرئيس الجمهورية”.

واعتبر المصدر الذي لم يكشف عن هويته واكتفى الموقع بالقول إنه مطلع على أن “المرشد خامنئي وبعض القوى النافذة خططت منذ فترة لإيصال المرشح إبراهيم رئيسي إلى السلطة بأي ثمن”.

ويمنع النظام الإيراني السماح للمنظمات الدولية والأمم المتحدة بمراقبة سير الانتخابات الرئاسية، ما يعطي فرصة للنظام بتزوير نتائجها لصالح أي مرشح يرغب بإيصاله لتحقيق مشاريعه الداخلية والخارجية.

وكان الأمين السابق لمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني الذي قاد المفاوضات النووية مع الغرب الدبلوماسي “سعيد جليلي”، أعلن في أبريل الماضي أنه لن يترشح للانتخابات الرئاسية، وسيدعم “إبراهيم رئيسي”، مبيناً أن عدم ترشحه كان الهدف منه لتوحيد الأحزاب المتشددة خلف رئيسي.

ومن المتوقع أن يمنح إبراهيم رئيسي في حال تسلمه منصب رئاسة الجمهورية، حليفه أمين عاصمة طهران محمد باقر قاليباف منصب وزير الداخلية.

وأبدى التيار الإصلاحي الأسبوع الماضي تخوفه من تزوير نتائج الانتخابات الرئاسية وتكرار سيناريو العام 2009، فيما دعت الحملة الانتخابية للرئيس روحاني وزارة الداخلية إلى التريث في إعلان نتائج الانتخابات لحين انتهاء الفرز النهائي.