“إرم” تكشف أسرار صفقة الغواصتين الألمانيتين لمصر

“إرم” تكشف أسرار صفقة الغواصتين الألمانيتين لمصر

القاهرة – (خاص) من مروان أبوزيد

أكدت مصادر عسكرية أنّ الاتفاقية التي أُبرمت بين القوات المسلحة المصرية ونظيرتها في ألمانيا، بخصوص صفقة الغواصات الألمانية لمصر ما زالت سارية حتى الآن، ولم تُلغى الاتفاقية كما أشاعت بعض الدوائر الإسرائيلية القريبة من الموساد.

وكشفت المصادر لموقع “إرم” تفاصيل الصفقة وهي عبارة عن غواصتين حربيتين من أحدث طرازات الفئة 209، وهي غواصة هجومية تعمل بالديزل والكهرباء، وتعتبر أقوى غواصة فى العالم تعمل بالديزل.

وأضافت المصادر أنّ القوات المسلحة المصرية أبرمت هذا الاتفاق مع الجانب الألماني مطلع عام 2011 أي قبل ثورة 25 يناير، وبدأت ألمانيا بالفعل في بنائهما بعد 4 أشهر من هذا الاتفاق، على أن يتم تسليمهما لمصر منتصف 2016.

وبعد الثورة، وجدت إسرائيل المجال للتدخل لإفشال الصفقة، وقام بعض الجنرالات العسكريون في مصر بزيارات إلى برلين، من أجل قطع الطريق على الدولة الصهيونية في تعطيل الصفقة، وهو ما نجحوا فيه بالفعل.

وأوضحت المصادر أنه يتواجد حاليًا طاقم بحري مصري في ألمانيا، من أكفأ الضباط فى سلاح البحرية، للتدريب على عمل هذا النوع من الغواصات، مشيرة إلى أن مصر سترسل طاقمين آخرين خلال المرحلة المقبلة للتدريب على عمل مثل هذه الغواصات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث