نائب إيراني: إذا سقطت سوريا سيأتي دورنا

نائب إيراني: إذا سقطت سوريا سيأتي دورنا
المصدر: طهران – (خاص) من أحمد السعدي

اعتبر النائب الإيراني عن محافظة طهران، محمود نوبيان، أن سوريا هي الخط الأمامي لإيران، مؤكداً أنه في حال سقط النظام فيها فإن الدور سيأتي على إيران، لافتاً إلى أن سوريا اليوم تقاتل بالنيابة عن إيران.

وانتقد النائب محمود نوبيان في تصريحات صحافية بعض الرافضين للدعم الذي تقدمه طهران لحكومة دمشق، قائلاً: “في الواقع الشعب السوري يبذل اليوم حياته من أجلنا فلماذا يرفض البعض أن تقدم المساعدة له”.

وأضاف محمود نوبيان أن تركيا اليوم تدعم المعارضة السورية رغم حصولها على مساعدات وتسهيلات من بعض البنوك الإيرانية، مطالباً بالضغط على أنقرة لوقف دعم المعارضة السورية”، مضيفاً أن تركيا اعترفت في نهاية حكم الرئيس السابق أحمدي نجاد أن إيران تساعد البنوك التركية”.

وبشأن اتفاق جنيف النووي بين طهران والغرب، وصف ممثل طهران في مجلس الشورى الاتفاق النووي بأنه “ضرب لسيادة وكرامة الشعب الإيراني”.

ونقل نوبيان عن وزير خارجية بلاده محمد جواد ظريف وكبير المفاوضين عباس عراقجي والسيد تخت روانجي أن اتفاق جنيف النووي كان الرئيس حسن روحاني قد وضع أسسه عندما سافر إلى نيويوك أثناء انعقاد الجمعية العام للأمم المتحدة.

وأضاف نوبيان أن المرشد الأعلى للثورة الإسلامية السيد علي خامنئي لم يكن راض عن أمرين قام بهما الرئيس روحاني “المكالمة الهاتفية مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما” والأمر الثاني “اللقاء المطول بين وزير الخارجية محمد جواد ظريف ونظيره الأمريكي جون كيري”. مشيراً إلى أن الشخص الفطن والذكي يدرك ماذا يعني عدم رضا المرشد الأعلى من هذه المواقف.

ودعا النائب محمود نوبيان وهو من التيار المحافظ إلى ضرورة عرض اتفاق جنيف النووي على مجلس الشورى الإسلامي (البرلمان)، مشيراً إلى أن هدف الولايات المتحدة الأمريكية وقف البرنامج النووي لضمان أمن الكيان الصهيوني.

ووقعت إيران والدول الست الكبرى (الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا) في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني اتفاقا يحد لمدة 6 أشهر، اعتبارا من 20 يناير/ كانون الثاني، من الأنشطة النووية الإيرانية الحساسة مقابل رفع جزئي للعقوبات الغربية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث