اليهود المتدينون يرفضون التجنيد الإجباري

اليهود المتدينون يرفضون التجنيد الإجباري
المصدر: القدس- (خاص) من محمود الفروخ

أكد الحاخام الإسرائيلي ديفيد زيكرمان أن الشبان اليهود المتدينين سيقاومون أي محاولة لتجنيدهم من قبل حكومة بنيامين نتنياهو.

وقال زيكرمان وهو أحد زعماء الاحتجاج على قرار السلطات الإسرائيلية إجبار اليهود المتدينين على الخدمة في الجيش الإسرائيلي إنه عندما يأتون لتجنيدنا فإنهم سيلاقون مجموعات انتحارية على استعداد للتضحية بأرواحهم حتى لا يجري تسليمهم إلى الجيش الإسرائيلي وعليهم بناء سجن يتسع لجماهير من الشبان فهم يفضلون البقاء خلف القضبان على الالتحاق بالجيش الإسرائيلي، وبين أن اليهود المتدينين تعهدوا بمواصلة المقاومة ضد التجنيد الإجباري.

وتعتبر قضية الخدمة العسكرية في لب حرب ثقافية بشأن موقع اليهود المتدينين في المجتمع الإسرائيلي، وهي تؤرق مضاجع غالبية علمانية ضد أقلية دينية تتحدى تلك الأنظمة وتعزل نفسها عنها.

واشتبك الآلاف من الرجال المتدينين بردائهم الأسود التقليدي السبت مع الشرطة الإسرائيلية في مدينة القدس ومدن أخرى في إسرائيل بعد صدور قرار المحكمة العليا بوقف تمويل الدولة الإسرائيلية لمعاهد اللاهوت التي يتحدي طلابها أوامر الالتزام بالخدمة العسكرية.

وجاء هذا القرار باعتباره أول خطوة جريئة في التحرك نحو إجبار الأقلية المتدينة في إسرائيل على أداء الخدمة العسكرية التي هي من الطقوس الإجبارية للعبور بالنسبة إلى جميع اليهود الإسرائيليين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث